الرئيسية / أخبار / اتحاد علماء المسلمين: النهضة تتحكم بالمشهد السياسي التونسي

اتحاد علماء المسلمين: النهضة تتحكم بالمشهد السياسي التونسي

تونس
الرابط المختصر:

تونس ـ مدار اليوم

وصف الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين حلول حركة النهضة في المرتبة الثانية في الانتخابات التشريعية التونسية، بأنها لعبة سياسية لحرق أوراق الأحزاب العلمانية.

وجاء في بيان صحفي أصدره الاتحاد انه لو أرادت النهضة الفوز لفعلت ذلك واصفا الغنوشي “بالمدرب والمحترف” . وأضاف البيان أن “النهضة” اختارت المرتبة الثانية لتكون بدور المراقب والمتحكم بالمشهد السياسي لأن الشعوب دائماً تلقي باللوم على الحزب الحاكم وأن النهضة ستعود للحكم بعد أن تتعلم من أخطاء الغير .

وفي وقت سابق أكد الأمين العام لحركة نداء تونس الطيب البكوش أن حركته لن تحكم البلاد وحدها ولو فازت بالأغلبية .

وكان حزب “نداء تونس” أكد على فوزه بالإنتخاب التي جرت الأحد الماضي، رغم أن النتائج الرسمية لم تصدر بعد.

وقال رئيس الحزب قائد السبسي أن زعيم حزب النهضة راشد الغنوشي اتصل هاتفياً ليهنئه بفوز حزبه بالانتخابات، وذكر أن اتصال الغنوشي خلق حالة من التقاليد الديمقراطية وشكره على هذه المبادرة.

وعن تشكيل الحكومة والتحالف مع بعض الأحزاب أكد قادة “نداء تونس” الحديث عن هذا يتم بعد صدور النتائج النهائية .

ورداً على مقترح “النهضة ” لاختيار رئيس توافقي، قال السبسي إن هذا المقترح غير دستوري وأن رئيس الجمهورية سيختاره الشعب وحده ولا يمكن أن يكون توافقياًّ بين الأحزاب.

وتعليقاً على النتائج أكد نائب رئيس حركة النهضة عبد الفتاح مورو “أن حلول الحركة بالترتيب الثاني بالانتخابات يعد إنجاز رغم أنه لم يكن بمستوى الآمال، لأن هذه الآمال كانت قائمة على العاطفة فقط وليس على حسابات”، وأقر مورو بارتكاب حركته أخطاء كبيرة، وإن الحركة ستسعى إلى مراجعة نفسها في الخيارات السياسية التي قدمتها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موفق قات

سلام ….سلاح سلام ….سلاح ……بريشة موفق قات

 موفق قات