الرئيسية / مداريات / رؤيا عيسى ترسم بفرشاة عذابات الشتات

رؤيا عيسى ترسم بفرشاة عذابات الشتات

رؤيا عيسى
الرابط المختصر:

كولن – مدار اليوم

افتتحت الفنانة التشكيلية رؤيا عيسى معرضها في قلعة ديورن في مدينة كولن الألمانية حيث تعيش بعد أن خرجت قسراً من سوريا.

تقول رؤيا في أحاديث صحفية على هامش افتتاح معرضها أن البعد عن سوريا كان قسرياً، فقد هربت كمعظم السوريين من الجحيم اليومي المتمثل بالموت، المترافق مع إحساس مطلق، بالعجز الذي حاصر الكثيرين، بفعل النظام الدموي والتطرف والخوف وغياب المنطق عن كل شيء، مشيرة إلى أن سوريا كانت ومازالت حلبة للسريالية.

وتحمل رؤيا النظام السوري مسؤلية الدمار والخراب، فهو الذي حول ثورة الشعب السوري السلمية إلى ثورة معسكرة ، تحت أنظار المجتمع الدولي حسب وصفها وتؤكد على  دور الفنان والمثقف في الثورات، عليه أن يعبر من خلال كلمة، لوحة، موسيقى، مقابل الرصاصة التي تحولت إلى برميل متفجر.

تتذكر قائلة إن جزءاً كبيراً من الفنانين والمثقفين السوريين تفاعل مع الثورة وعمل على نشرها وكتابة بياناتها، وتدوينها، وتصف نتاج الثورة الفني والثقافي بالبناء المتراكم حد التعب ، ساهمت الثورة بطريقة تفاعلية في تطويره من جهة وظهور فنانين من الشارع من جهة أخرى، مما ساهم في كسر التابوهات والأصنام و”أصبحنا نرى نوعاً جديد غير نخبوي” متماه مع الشارع.

عن  معرضها الذي أنجزته بعد انقطاع عن العمل في سوريا تقول رؤيا إن الألوان وسيلتها للتواصل مع العالم وتصف لوحاتها بالذاتية جداَ وتصفها بأنها نتاج تجربتها الخاصة فهي تنقل مشاعرها بالألوان على اللوحة في شخصيات تقترب من الموت والألم لكنها تعج بالتفاؤل والحياة.

تبرر وجود المرأة الكثيف في أعمالها بالنساء المتأصلات في شخصيتها وتصفهن بالجين الدافئ الذي يحمل في ضلوعه الحياة ويبتكر الجمال.

وتنتقد الصالات الفنية في سوريا كما تنتقد مبدأ التسويق الذي شوه قراءة المثقف للوحة ، ثم تأكد أن الحرب زادتها انسانية وتواضعاَ لا سيما أن الموت الجليل يجعل كل ما سواه سخيفاَ.

فن 1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

%d9%84%d8%ac%d9%88%d8%a1

ابداعات الشباب السوري في دول اللجوء .. بداية بلا نهاية

مدار اليوم -زهرة محمد بالرغم من الحرب التي ألقت ثقلها على كل ...