الرئيسية / أخبار / الأسد ضغط على الحريري لمحاصرة صحيفة النهار

الأسد ضغط على الحريري لمحاصرة صحيفة النهار

النهار
الرابط المختصر:

بيروت – مدار اليوم

كشفت شهادات المحكمة الخاصة باغتيال رئيس الحكومة اللبناني الأسبق رفيق الحريري عن محاولات قام بها الرئيس السوري بشار الأسد لدفع صحيفة النهار اللبنانية نحو الإفلاس.

 كشف النائب والوزير السابق مروان حماده في ثاني أيام شهادته أمام المحكمة  تفاصيل تآمر النظام السوري على صحيفة “النهار” لإسكاتها عن طريق محاولة دفعها للإفلاس.

واكتسبت الوقائع التي أوردها حماده عن الاجتماع الشهير الذي عقده الرئيس رفيق الحريري يوم عودته من اللقاء العاصف مع الرئيس السوري بشار الأسد في كانون الاول 2003 مع كل من عميد “النهار” غسان تويني ورئيس مجلس ادارتها جبران تويني في حضور حماده، طابعاً شديد التوهج في استعادة الإضاءة على فصل من فصول كشف استهداف النظام السوري “النهار” والرئيس الحريري.

وتحدث حماده عن المعركة لضرب الإعلام المستقل في لبنان بإقفال محطة “أم تي في” ثم الضغط على الحريري لإجباره على بيع أسهمه في جريدة “النهار” تمهيدا لدفعها الى الإفلاس، و ما سمي آنذاك “بروتوكول دمشق” الذي كان أحد عناصره الأساسية محاصرة “النهار” المعارضة للوصاية وللتمديد للرئيس السابق اميل لحود.

ويذكر أن محاولات إغلاق النهار استمرت وصولاً إلى اغتيال الزميل سمير قصير، وبلغت أقصاها باغتيال رئيس مجلس الإدارة المدير العام جبران تويني، مما حذا آنذاك غسان تويني الذي تلقف الرسالة إلى عنونة الصفحة الاولى جبران تويني لم يمت والنهار مستمرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

%d8%b8%d9%84%d8%a7%d9%85

التقنين يزداد ..وخميس يعد بواقع كهربائي جديد في حزيران المقبل

مدار اليوم_أمجد نور الدين أعلنت وزارة الكهرباء في حكومة “الاسد”عبر صفحتها الرسمية ...