الرئيسية / أخبار / رجوي تحذر من الصمت الدولي عن الممارسات الإيرانية في سوريا

رجوي تحذر من الصمت الدولي عن الممارسات الإيرانية في سوريا

الرابط المختصر:

باريس – مدار اليوم

حذرت زعيمة المعارضة الإيرانية في المنفى مريم رجوي من استمرار الصمت الدولي عن دور النظام الإيراني في سوريا والعراق.

وقالت في سياق ترحيبها بالإدانة الدولية لانتهاكات حقوق الانسان في إيران أن سياسة الاسترضاء والتنازلات المخجلة أمام هذا النظام وإشراكه في محاربة داعش في العراق أو التزام الصمت تجاه مشاركته والميليشيات  التابعة له في قتل الشعبين العراقي والسوري لا معنى له إلا تشجيعه ليتمادى في جرائمه.

وحثت رجوي على إحالة ملف انتهاك حقوق الانسان في إيران إلى مجلس الأمن الدولي من أجل اتخاذ اجراءات ملزمة ورادعة ومثول المسؤولين عن 120 ألف حالة إعدام سياسي أمام العدالة.

وذكرت أنه على الرغم من أن القرار الأممي لم يشمل جميع إبعاد الجرائم والفساد التي ارتكبها نظام ولاية الفقيه إلا أنه يظهر بوضوح أن هذا النظام ضرب كافة البنود الـ 30 للإعلان العالمي لحقوق الإنسان عرض الحائط ويكشف عن أن الملالي ينتهكون “معاهدة حقوق الطفل” و”العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية” و”القانون الدولي”.

وقالت رجوي أن الوتيرة المتصاعدة لانتهاك حقوق الإنسان في إيران بما فيها  تفاقم حالات الإعدام غير المسبوقة وحملة الاعتقالات وعملية رش الأسيد على النساء الإيرانيات بشكل منتظم وحكومي ومواصلة قمع الأقليات القومية والمذهبية والمدونين والصحفيين والنشطاء، يظهر خوف النظام من الاستياء الشعبي المتنامي.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المرأة السورية في مناطق النظام: مسؤوليات مضاعفة ومعاناة لاتخبىء نفسها

وكالات _ مدار اليوم تركت الحرب السورية _وما تزال_ آثارها السلبية في ...