الرئيسية / أخبار / البحرة يلغي قرارات الاجتماع الحالي ويدعو إلى اجتماع طارئ الشهر القادم

البحرة يلغي قرارات الاجتماع الحالي ويدعو إلى اجتماع طارئ الشهر القادم

الائتلاف
الرابط المختصر:

الائتلاف يشكل لجنة تحقيق مستقلة للنظر في الطعون المقدمة بشأن الحكومة المؤقتة

اسطنبول – مدار اليوم

قرر الائتلاف الوطني السوري إلغاء كافة القرارات المتخذة من بعض أعضاء الائتلاف في الاجتماع الحالي للهيئة العامة، والدعوة إلى اجتماع طارئ بداية الشهر القادم.

وأحال الائتلاف كما جاء في بيان صادر عن المكتب الرئاسي، جميع الطعون المتعلقة بنتائج انتخابات رئيس الحكومة المؤقتة إلى لجنة تحقيق مستقلة من أصحاب الخبرة والاختصاص.

وجاء في نص البيان الذي حمل توقيع رئيس الائتلاف هادي البحرة ونائبيه محمد قداح ونورا الأمير “ونظراً للطعون المقدمة بشكل أصولي من قبل بعض أعضاء الهيئة العامة والتي تم إهمالها ولم يتم التعامل معها بأي جدية إدارية أو قانونية”، و” ورغم محاولاتنا المتكررة إضافة إلى تعاون الكثير من أعضاء الائتلاف الاخرين لم نتمكن من الوصول إلى معالجة الأمر بما يخدم وحدة الائتلاف وتماسكه”. فإنني أقرر ما يلي:

  • إحالة الطعون المتعلقة بنتائج انتخابات رئيس الحكومة المؤقتة إلى لجنة تحقيق مستقلة من أصحاب الخبرة والاختصاص.
  • إلغاء كافة القرارات المتخذة من قبل البعض من أعضاء الائتلاف خارج نطاق الشرعية وخلافاً للنظام الأساسي والجلسات المعتمدة في الائتلاف، وإلغاء كافة أثارها ونتائجها القانونية والادارية ما بين تاريخ ( 21-22-23-24) من شهر تشرين الثاني عام 2014.
  • الدعوة الى اجتماع هيئة عامة طارئة بتاريخ 3/12/2014

مدار اليوم حصلت على بيان المكتب الرئاسي للائتلاف وفيما يلي النص الكامل:

بيـــان رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية
عملاً بأحكام مواد النظام الاساسي لائتلاف قوى الثورة والمعارضة السورية:
وتحديداً المادة العاشرة (فقرة 1)
المادة الحادية عشرة ( فقرة 2)
المادة الثانية عشرة (فقرة 1-5-6 )
والتي تتضمن مهام وصلاحيات رئيس الائتلاف ودوره الممنوح له من الهيئة العامة للائتلاف في افتتاح ورئاسة اجتماعاته العادية والطارئة واقرار السياسة العامة ومتابعتها والرقابة والاشراف على عمل كافة أجهزة الائتلاف والأجهزة التي يشكلها بما فيها الرئاسة والامانة العامة و( الحكومة الموقتة ) ونظراً للطعون المقدمة بشكل أصولي من قبل بعض أعضاء الهيئة العامة والتي تم إهمالها ولم يتم التعامل معها بأي جدية إدارية أو قانونية والتي تتعلق بادعاء بطلان تمثيل أعضاء كتلة الاركان العامة العسكرية المنحلة واجراء انتخابات رئيس الحكومة السورية المؤقتة وما شابها من ادعاءات تزوير، الأمر الذي يستدعي التحقق من تلك المشروعية، ورغم محاولاتنا المتكررة إضافة إلى تعاون الكثير من أعضاء الائتلاف الاخرين لم نتمكن من الوصول إلى معالجة الأمر بما يخدم وحدة الائتلاف وتماسكه.
وانطلاقاً من واجبي ومسؤولياتي وموقعي كرئيساً للائتلاف فإنني أقرر ما يلي :

  • إحالة الطعون المتعلقة بنتائج انتخابات رئيس الحكومة المؤقتة إلى لجنة تحقيق مستقلة من أصحاب الخبرة والاختصاص.
  • إلغاء كافة القرارات المتخذة من قبل البعض من أعضاء الائتلاف خارج نطاق الشرعية وخلافاً للنظام الأساسي والجلسات المعتمدة في الائتلاف، وإلغاء كافة أثارها ونتائجها القانونية والادارية ما بين تاريخ ( 21-22-23-24) من شهر تشرين الثاني عام 2014
  • الدعوة الى اجتماع هيئة عامة طارئة بتاريخ 3/12/2014

23/11/2014

  • المهندس هادي البحرة رئيس الائتلاف الوطني
  • الدكتور محمد قداح نائب رئيس الائتلاف الوطني
  • السيدة نورا الأمير نائب رئيس الائتلاف الوطني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d9%85%d8%a8-%d9%81%d9%8a%d9%88%d9%86

فايز سارة يكتب: صعود اليمين الغربي والقضية السورية

مدار اليوم – فايز سارة قد يبدو مستغربا ربط صعود اليمين الغربي ...