الرئيسية / أخبار / المعارضات تعلق مصير الأسد والسيسي على رحيل هيغل

المعارضات تعلق مصير الأسد والسيسي على رحيل هيغل

5474b80f611e9bd6048b45a8
الرابط المختصر:

مدار اليوم- صبحي فرنجية

 أثارت استقالة وزير الدفاع الأمريكي تشاك هيغل العديد من التساؤلات في أوساط السياسيين العرب ليفتح الباب أمام تنبؤات بانعكاسات هذا التطور على عدد من الملفات الساخنة في المنطقة.

رئيسة الحزب الجمهوري السوري المعارض مرح بقاعي قالت في تصريحات صحفية  إن “هناك خلافاً عميقاً بين وزير الدفاع الأمريكي تشاك هيغل والبيت الأبيض حول كيفية إدارة ملف الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية “، مشيرة الى أن هيغل يرى ضرورة استهداف قوات النظام السوري المرتبط ارتباطاً عضوياً مع المجموعات الإرهابية التي تشكل هدفا للحملة العسكرية التي تشنها الولايات المتحدة.

وأشارت بقاعي إلى أن إقالة هيغل من منصبه تعني أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قرر حصر الضربات ضد تنظيم الدولة الإسلامية وتأجيل النظر بمصير النظام السوري ورئيسه إلى ما بعد القضاء على هذا التنظيم.

وفي مصر اعتبر حزب الوسط المصري تقديم هيغل استقالته من منصبه إشارة لاقتراب ما وصفه بـ “سقوط” الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

وكتب نائب رئيس الحزب حاتم عزام على صفحته في “الفيسبوك” إن “إقالة تشاك هيغل اليوم له علاقة وطيدة بما تحدثت عنه في الأسابيع القليلة الماضية أن التضحية بالسيسي من داعميه باتت وشيكة أمام صمود الثوار”.

رئيس حزب الحرية والعدالة، الذي يعتبر الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين في مصر نشر ما نسبه لحاتم عزام “إن هناك مؤشرات ودلائل تلوح في الأفق حول تخلي الداعمين الدوليين عن قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي”.

 ويرى محللون آخرون أن استقالة هيغل مرتبطة بسياسة الولايات المتحدة في العراق، والمفاوضات الجارية بشأن ملف إيران النووي الذي يثير خلافاً بين هيغل والإدارة الأمريكية.

الأوساط الأمريكية تتساءل حول ارتباط الاستقالة بطريقة تدبير الإدارة الأمريكية للسياسات الأمنية، نظراً لاختلاف وجهات النظر بين هيغل وباقي أفراد الإدارة، خصوصاً فيما يتعلق بالتدبير الأمني للملف السوري ومعتقلي قاعدة غوانتنامو وسير المفاوضات النووية بين السداسية وإيران.

إلا أن تقارير أمريكية تشير إلى أن اقالة هيغل مرتبطة بالخلاف بينه وبين وأعضاء مجلس الأمن القومي وعلى رأسهم سوزان رايس، والذي وصل إلى حد عزل وزير الدفاع الأمريكي وعدم استشارته في عدد من القضايا الأمنية.

قراءة العرب استقالة هيغل من زوايا قضاياهم الساخنة تكشف عن مزيد من المراهنات على الإدارة الأمريكية التي تضع مقاربات جديدة لسياساتها الخارجية، ويعزز هذه المراهنات فوز الجمهوريين مؤخراً بانتخابات الكونغرس، إلا أن هناك حسابات أمريكية لا يعطيها الكثير من سياسيي المنطقة اعتبارا وهم يقرأون التطور الأمريكي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موفق قات

سلام ….سلاح سلام ….سلاح ……بريشة موفق قات

 موفق قات