الرئيسية / مدار / جلبي: داعش صورة كاريكاتورية لخيالات المستشرقين

جلبي: داعش صورة كاريكاتورية لخيالات المستشرقين

عفراء جلبي
الرابط المختصر:

اسطنبول – مدار اليوم

لم تشعر الكاتبة والصحفية عفراء جلبي أنها مست الدين عندما اعتلت المنبر لتلقي خطبة العيد في المسجد كما أكدت رفضها المساس بالدين والعبادات، وقالت خلال لقائها مع  مدار اليوم  إنها الخطوة الأولى لكي تعود المرأة شريكة وتعمل على القضية الرئيسية وهي إنهاء استخدام العنف لحل المشكلات والعودة للعقل والمنطق والحوار، للتخلص من التعلق الرومنسي بالسلاح، الذي رهن قضيتنا للغرب وشتت قراراتنا، وأفقد كل هيئاتنا زخم تمثيلها للشعب الذي يطالب بحقوقه في الحرية والعدالة والعيش الكريم.

و ترى جلبي أن “الحرب حالة فقدت دورها لكن الإنسان متعلق بها رومنسياً، وأظن أن اللاعنف الورقة الأقوى، لأنها تخرج القضية من نطاق تصادم الأجساد والحديد إلى الفضاء الفكري”.

وقالت إن الالتزام الرومانسي الذي وصل حد عبادة السلاح، وإن غابت جدواه، تسبب في  زيادة عدد الضحايا والدماء أضعافاً مضاعفة، كما تسبب في تراجع القضية سياسياً.

وأوضحت جلبي أن الدين الإسلامي دين لا عنفي يمنع الدفاع عن النفس حتى في حالات الظلم إذا لم تتحقق الشروط اللازمة لرفع السلاح وأحيانا يطلب الإحجام عنه.

و تفسر جلبي “داعش” بأنها ظاهرة تنطوي على عناصر عديدة فهناك إحباط سياسي وفقر والكثير من الجهل بالتراث الإسلامي.

وعن مشاركتها في المجلس الوطني قالت كنت أرى مشاركتي واجب وطني لأن الكثير من الزملاء يقولون نحتاج إلى تمثيل للمرأة و الصوت اللاعنفي.

وتضيف جلبي كانت رؤيتي للمجلس الوطني أنه مظلة جامعة للأصوات السورية، لعرض رؤية الثورة السورية عالمياً، وهي تستمد شرعيتها من مطالب العدالة والكرامة والحرية والديمقراطية في الداخل السوري، لكن للأسف لم يستطع  القيام بالدور المطلوب بسبب تدويل القضية السورية.

وتعتقد جلبي أن الأزمة الكونية هي المجتمع الذكوري كمنظومة فكرية تجعل الأطفال والنساء أشياء، وهي أزمة عالمية في الشرق والغرب في العلاقة مع المرأة مؤكدة على أن الإسلام يُقدم نموذجاً وليس وصفة جاهزة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

SYRIA-CONFLICT-DAILYLIFE

خير الله: سباق لفرض وقائع جديدة في الشرق الاوسط

وكالات-مدار اليوم يرى الكاتب اللبناني خير الله خير الله أن هناك سعي ...