الرئيسية / أخبار / غليون: لا مبادرة بالمعنى الحرفي وما يحصل هو إرهاصات لمبادرات جديدة

غليون: لا مبادرة بالمعنى الحرفي وما يحصل هو إرهاصات لمبادرات جديدة

غليون1
الرابط المختصر:

باريس-مدار اليوم

قال عضو الائتلاف الوطني برهان غليون إنه لا يوجد أي مبادرة بالمعنى الحرفي للكلمة، وما يحدث هو إرهاصات لمبادرات جديدة بين الأطراف الإقليمية والدولية والسورية.

وأضاف غليون في تصريح صحفي أن القاهرة تستقبل باستمرار معارضين وهناك معارضون يريدون من القاهرة أن تلعب دورا أكثر إيجابية مما يحدث في سوريا، ومع ذلك ليس هناك أي جهود منظمة، على حد قوله.

ويرى غليون أن إذا وجدت مبادرة منتجة يجب أن يكون فيها اتفاق بين المعارضين السوريين القدامى، إضافة لمنظمات المعارضة، حيث أنه لا يمكن الحديث عن مداولات جدية ومفاوضات من دون التفاهم بين المعارضة، لذلك المرحلة الأولى بأي مفاوضات جدية قادمة أو إطلاق مؤتمر جنيف 3، يجب أن تبدأ بتشكيل وفد أو مجموعة مكلفة من قبل أطياف المعارضة، بحيث تقود المفاوضات مع الروس أو الأمريكيين.

وبحسب غليون، فإنه لم يصدر عن روسيا شيئا جديدا سوى معلومات أولية وليس شيئا مكتوبا حول مبادرة روسية.

وأكد المعارض السوري أن ما يجري للائتلاف شيء خطير، ومن الملاحظ أن القيادة فيها ضعف وحركته أيضا ضعيفة، ذلك لأن الائتلاف جند نفسه بالانقسام الداخلي وهذا الثمن الذي يدفعه الائتلاف كله.

ولفت غليون الانتباه إلى أنه من الضروري أن يتغير النظام الداخلي للائتلاف وأن تتغير آلية العمل، كما يجب أن تلغى الكتل والمحاصصات، ويجب أن يتجدد دم الائتلاف حيث يتم تغيير 30% من الأعضاء كل فترة، وإلا فلن يقدم شيئا، ولن يقوم بأي دور لصالح الثورة، على حد تعبيره.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

روسيا تقول "تأخر" أمريكا في مشاركتها عمليات عسكرية بسوريا قد يضر بعملية السلام

الدفاع الروسية: طيران الأسد والروسي لم يحلق فوق منذ 18 تشرين الأول

وكالات -مدار اليوم قال سيرجي رودسكوي المسؤول بوزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، ...