الرئيسية / أخبار / الشامي لمدار اليوم: لم تخرج العائلات من زبدين

الشامي لمدار اليوم: لم تخرج العائلات من زبدين

الرابط المختصر:

دمشق – مدار اليوم

نفى مدير المكتب الإعلامي في جيش الأمة أمير الشامي لـ “مدار اليوم”، خروج 31 عائلة من بلدة “زبدين” أمس، وهو ما قالته وكالة سانا التابعة للنظام.

ونشرت وكالة سانا على موقعها “انتهت أمس، مأساة عشرات العائلات السورية التي علقت في الغوطة الشرقية لدمشق، في حصار امتد لأكثر من عام، بعدما توفرت لها فرصة “الخروج الآمن”، بعد اتفاق مصالحة محلي بين القوات النظامية والمعارضين بالتعاون مع لجان شعبية”.

ورد الشامي على ذلك قائلاً “خرجت أمس عائلتان تحت وضع صعب وخطير ولا نعلم مصيرهم حتى الآن”، مؤكداً أنه لم يخرج خلال الفترة الماضية أكثر من 100 شخص على ثلاثة دفعات، ومازالت الدفعة الأخيرة معتقلة لدى النظام، كما سيق الذكور إلى الخدمة العسكرية فوراً.

من جهة أخرى، حذر ناشط من دوما عرف نفسه باسم “سعيد البطل” من عمليات الإجلاء، حيث أن الكثير من المحاصرين يخشون تجنيدهم في صفوف الميليشيات الموالية للنظام أو تعرضهم لمكائد، وأشار إلى أن قسماً من الأشخاص الذين تم إجلاؤهم منذ نحو شهر ونصف الشهر موقوفين اليوم لدى النظام.

ويذكر أن النظام ارتكب مجزرة بحق العائلات التي كانت تحاول الخروج من زبدين، وأفادت سيدة نجت من المجزرة بعد أن فقدت زوجها وأصيب ابنها أن الأمن أطلق عليهم الرصاص وهم يخرجون، بالإضافة إلى القصف الذي لم يتوقف والقناصة، ما تسبب بإصابة ابنها وزوجها،

وأضافت السيدة أنها طلبت من حاجز الأمن مساعدتها في إنقاذهما، لكنهم رفضوا وطلبوا منها العودة، الأمر الذي أدى إلى وفاة زوجها.

وأكدت السيدة أن النظام كان قد سمح لهم بالخروج ووعد أن الهلال الأحمر سيشرف على هذه العملية وتأمينها إلا أنه لم يفي بوعده.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

منشورات ورقية لطائرات الأسد تتضمن التهديد والوعيد لإدلب

إدلب _ مدار اليوم ألقت طائرات الأسد منشورات ورقية على مناطق في ...