الرئيسية / آخر الأخبار / سكاف : الأسد سبب وجود داعش وبقاءه يفاقم الأزمة

سكاف : الأسد سبب وجود داعش وبقاءه يفاقم الأزمة

10965433_840565406002359_1267237138_n
الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم
اعتبرت الفنانة السورية المعارضة مي سكاف أن التحالف الدولي الذي يضرب تنظيم “داعش” ويتجاهل إرهاب الأسد الذي هو السبب الرئيسي في ظهور هذا التنظيم، يساهم في زيادة المشكلة في سوريا.
وقالت سكاف في لقاء مع قناة بي بي سي إن التحالف الدولي يقصف المتطرفين الذين قدموا من كل أنحاء العالم والتحقوا بتنظيم “داعش”، وذلك من أجل أن يتخلص من هؤلاء المتطرفين بعيداً عن بلادهم.
وحذرت سكاف من أن حرب الإستنزاف التي يخوضها العالم مع روسيا وايران حليفتا نظام الأسد، هي جريمة يدفع ثمنها الشعب السوري.
وترى سكاف أن الشعب السوري يتعرض لمؤامرة حقيقية، ظهرت تجلياتها في قصف التحالف الدولي لمناطق سيطرة “داعش”، وقصف قوات نظام الأسد لمناطق المعارضة، ليطحن الشعب السوري في رحى الحرب التي تحقق مصالح الدول الكبيرة.
وذكرت سكاف أن إحساسها بالمواطنة هو من أبرز الأسباب التي دفعتها للإلتحاق بركب الثورة السورية، بالإضافة إلى واجبها الذي حتم عليها الوقوف بجانب حق الكرامة الذي خرج الشعب السوري للمطالبة بهما.
كما لم تجد مشكلة في أن تصل الأكثرية المسلمة إلى الحكم، واعتبرته حق لها، ضمن دولة المؤسسات والقانون، وأكدت أن نظام الأسد هو من دفع بالثورة للأسلمة عبر تعامله المذهبي والطائفي مع الشعب السوري، واستمراره باضهاد وقصف المناطق ذات الأكثرية السنية.
وفي هذا السياق أشارت الممثلة السورية إلى أن الأقليات في سوريا لم تنآى بنفسها، ولم تقف مع النظام، لكن النظام يحاول دائماً تغيب أي صوت منهم ليظهر بموقف الحامي لهم.
وعن مشاركتها في الثورة السورية قالت مي “هذه الثورة ثورتي حتى أموت وسأظل أدافع عن سوريا العظيمة وليس سوريا بشار الاسد”، ووصفت نظام بشار الأسد بالنظام الأمني والاستبدادي والعسكري والنازي.
وأكدت سكاف أن دور المثقفين والفنانين قادم في سوريا الجديدة، مشيرة إلى أن النظام هو من سلح الثورة وأسلمها، وأن ثورة الكرامة التي خرجت من درعا ثورة انسانية، وستستمر حتى تحقق أهدافها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجمعية العمومية

كندا تدخل تعديلات على مشروع القرار للجمعية العامة

وكالات – مدار اليوم أدخلت كندا تعديلات واسعة على مشروع القرار الذي ...