الرئيسية / آخر الأخبار / الولي الفقيه الإيراني يعتبر التمرد عليه “شركاً بالله”

الولي الفقيه الإيراني يعتبر التمرد عليه “شركاً بالله”

ef41a49515b25e538729768e3ad1e6b4
الرابط المختصر:

طهران- مدار اليوم

قال نائب ممثل المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية في الحرس الثوري، حاجي صادقي، إن التمرد على أوامر الولي الفقيه يوازي “الشرك بالله”، مضيفاً أن عدم الاكتراث بتعليمات ولي الفقيه يساوي أيضاً التمرد على أوامر إمام الزمان “المهدي المنتظر، وفق تعبيره.

وذكر موقع “ديجربان” أن حاجي صادقي، وهو رجل دين شيعي محافظ موالٍ للمرشد علي خامنئي، الذي يحتل منصب ولي الفقيه طبقاً للدستور الإيراني، اعتبر أن تعليمات الخامنئي بأنها منقذة للمجتمع من “الظلام”، وأنها تهدي إلى “النور”، على حد قوله.
كما دعا صادقي إلى طاعة الولي الفقيه، محذراً الشعب من مخاطر الابتعاد عن “الولاية”، زاعماً أن “شعوب العالم مستاءة من الحكومات الاستكبارية، وهي متعطشة للولاية الإلهية التي لا تتجلى إلا في ولاية الفقيه”.

وبحسب حاجي صادقي فإن بعض رجال الدين المؤيدين للمرشد الإيراني وضعوه في مرتبة “الرسول الأعظم”، على حد تعبيره.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موفق قات

سلام ….سلاح سلام ….سلاح ……بريشة موفق قات

 موفق قات