الرئيسية / آخر الأخبار / مجلس الأمن يتبنى قراراً لتجفيف تمويل الارهاب.. وكارتر وزيراً جديداً لمواجهة داعش

مجلس الأمن يتبنى قراراً لتجفيف تمويل الارهاب.. وكارتر وزيراً جديداً لمواجهة داعش

10-14-14-3340735
الرابط المختصر:

نيويورك- مدار اليوم

أقر مجلس الأمن الدولي، أمس الخميس، قراراً بالاجماع يهدف إلى تجفيف مصادر تمويل المجموعات الإسلامية المتطرفة، وأهمها تنظيم “داعش”، و “جبهة النصرة” جناح القاعدة في سوريا.

وتبنى المجلس نصاً قدمته روسيا، وتولت رعايته أيضاً 37 دولة، من بينها الولايات المتحدة، بريطانيا، فرنسا، العراق، إيران والأردن، حظر المجلس من خلال قراره جميع أشكال التجارة في الآثار من سوريا، موسعاً بذلك قرار حظر المتاجرة بالآثار المسروقة ليشمل سوريا، فضلاً عن العراق.

وهدد المجلس بفرض عقوبات على كل من يشتري النفط من “داعش” و”جبهة النصرة”، داعياً جميع الدول إلى عدم دفع أي فدية مقابل إطلاق الرهائن من مواطنيها المحتجزين لدى تلك التنظيمات، ويعطي القرار الملزم المجلس سلطة فرض عقوبات اقتصادية للضغط من أجل تنفيذ القرارات، دون أن يجيز استخدام القوة العسكرية.

كما طالب المجلس الدول الأعضاء بتجميد أصول التنظيمات المتشددة، وعدم القيام بتجارة معها سواء “بشكل مباشر أو غير مباشر”، وضبط تهريب شاحنات تمر خصوصاً عبر الحدود التركية.

ويذكر أن تنظيم “داعش” يكسب حوالي مليون دولار يومياً عبر بيع النفط إلى وسطاء عدة في القطاع الخاص، غير أن هذه العائدات تراجعت تحت تأثير الضربات الجوية التي يقوم بها “التحالف الدولي” ضد التنظيم والتي أدت إلى تدمير مصاف يسيطر عليها.

في سياق متصل، وافق مجلس الشيوخ الأميركي على تعيين اشتون كارتر وزيراً للدفاع حيث سيشرف خصوصاً على الحرب ضد تنظيم الدولة حتى انتهاء ولاية الرئيس الاميركي باراك اوباما.

وصوت 93 سناتورا من أصل مئة لصالح تعيين اشتون كارتر (60 عاما) الذي اختاره الرئيس الاميركي في 5 كانون الاول ليحل محل تشاك هيغل، في حين اعتراض 5 أعضاء فقط على تعيينه.

ويخلف أشتون كارتر، الذي يعتبر تكنوقراطيا بامتياز، وزير الدفاع الأمريكي السابق تشاك هاغل، الذي استقال بعد أقل من سنتين له في المنصب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موفق قات

سلام ….سلاح سلام ….سلاح ……بريشة موفق قات

 موفق قات