الرئيسية / آخر الأخبار / هادي يشترط إلقاء السلاح للحوار مع الحوثيين

هادي يشترط إلقاء السلاح للحوار مع الحوثيين

10413316_848760568520841_3691674854741916487_n
الرابط المختصر:

عدن- مدار اليوم

اشترط الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، إلقاء الحوثيين السلاح وخروجهم من مؤسسات الدولة لاستئناف الحوار. وقالت مصادر حزبية إن الرئيس اليمني في عدن، أكد أن ما فعله الحوثيون هو انقلاب كامل الأركان وتجب إعادة الأمور إلى مسارها الصحيح، مضيفة أن هادي عبّر عن رفضه استخدام القوة، وأبدى استعداده للحوار مع الحوثيين للتوصل إلى حل يرضي الجميع، مشترطاً على الجماعة “طرح السلاح والخروج من مؤسسات الدولة”.

وقالت تقارير إعلامية إن مبعوث الأمم المتحدة جمال بنعمر، دعا إلى اجتماع لممثلي الأطراف السياسية للتوافق على مكان بديل لصنعاء لاستئناف الحوار، وذلك بناء على طلب هادي وغالبية القوى الرافضة للحوار تحت تهديد الحوثيين. من جهة أخرى، حشدت جماعة الحوثي في صنعاء آلافاً من المتظاهرين المؤيدين لها، عقب خطاب لزعيمها عبدالملك الحوثي دعا فيه إلى استمرار الحشد الشعبي، ملوحاً بخطوات تصعيدية إضافية إذا لم تتوافق القوى السياسية على حل للأزمة يستبعد الرئيس هادي.

وفي سياق متصل، أعلن حزب “المؤتمر الشعبي” الذي يتزعمه الرئيس السابق علي صالح رسمياً رفضه نقل الحوار من صنعاء، وأوضح في بيان أن موقفه الرافض يأتي حرصاً على مشاركة جميع الأطراف والمكونات السياسية في الحوار، لاسيما أن نقله إلى مكان آخر سيؤدي إلى انقطاع بعضهم أو تخلفه عن المشاركة فيه تحت مبررات وحجج مختلفة، على حد قوله.

كما نفى صالح بشدة في البيان ذاته المعلومات الواردة في تقرير للجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن حول ثروته التي قُدِّرت بـ60 بليون دولار، وطالب باستعادتها لمصلحة خزينة الدولة إذا ثبتت ملكيته لها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حلب

هيومن رايتس: تتهم روسيا والأسد بارتكاب جرائم حرب وتطالب بمحاسبة المذنبين

وكالات – مدار اليوم اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش، روسيا ونظام الأسد بارتكاب جرائم ...