الرئيسية / آخر الأخبار / النظام يعزل حماة خوفاً من تمدد المعارضة

النظام يعزل حماة خوفاً من تمدد المعارضة

تعبيرية
الرابط المختصر:

دمشق – مدار اليوم

اتخذ نظام الأسد سلسلة من الإجراءات لعزل مدينة حماة عن الشمال السوري المحرر خوفاً من تمدد قوات المعارضة التي سيطرت على مدينة إدلب مؤخراً، حيث منع خروج الحافلات إلى الشمال بعد منع شركات النقل من تسيير رحلاتها إلى مناطق سيطرة المعارضة في ريف حلب شمالاً.

وأكد ناشطون أن الطريق الوحيد الذي تسمح قوات النظام لأهالي حماة بسلوكه هو طريق السلمية – حلب، مروراً ببلدة خناصر، والذي يعتبر من أخطر الطرق في سوريا، وفق تعبيرهم.

كما أن النظام، وتحسباً لأي هجوم من قبل المعارضة المسلحة، قام بإرسال تعزيزات عسكرية إلى حماة، وفرض حظر تجوال في بعض أحيائها ليلاً، مما يعني أنه يسعى لتحويل المدينة إلى “حصن عسكري”.

ونشرت تقارير صحفية تعميماً صادراً عن قيادة شرطة حماة قبل أيام، جاء فيه تحذير من احتمال دخول عناصر من “داعش” المدينة معتمداً على “خلايا نائمة” في حماة.

وتوقع التعميم أن يكون “الهجوم من الجهة الشرقية للمدينة، أي من جهة مدينة “سلمية” التي كان “داعش” هاجمها وحاول أكثر من مرة السيطرة على الطريق الذي يصلها بالرقة، معقل التنظيم في شمال شرقي البلاد.

ويذكر أن مدينة حماة كانت بعيدة عن أي حراك عسكري طيلة السنوات الأربعة الفائتة، وكانت قد خرجت فيها أكبر مظاهرة سلمية صيف 2011.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النظام يحسم بدعم روسي معركته مع ميليشيات الساحل

اللاذقية _ مدار اليوم تعيش مدينة اللاذقية تحت وطأة الكمائن المسلحة، والدوريات ...