الرئيسية / آخر الأخبار / المعارضة تتقدم في أريحا واللاذقية وتتأهب للسيطرة على حلب

المعارضة تتقدم في أريحا واللاذقية وتتأهب للسيطرة على حلب

الرابط المختصر:

دمشق – مدار اليوم

تتقدم فصائل المعارضة إلى مناطق قريبة من مسقط رأس عائلة الأسد، في محافظة اللاذقية، وذلك بعدما استطاعت الفصائل السيطرة على مدينة إدلب شمال سوريا.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، إن معارك اللاذقية بدأت بعد هجوم  شنته قوات الأسد بالتحالف مع ميليشيات محلية،  بهدف طرد قوات المعارضة من اللاذقية،  واستعادة السيطرة على المناطق التي أخذتها المعارضة في إدلب.

وأكدت مصادر محلية أن القتال في اللاذقية يدور قرب جبل الأكراد بالقرب من أعلى القمم الجبلية في سوريا، من بينها قمة النبي يونس، التي تطل على قرى  قريبة من القرداحة مسقط رأس عائلة الأسد.

وفي سياق متصل، أفاد بيان الهيئة العامة للثورة السورية، أن كتائب المعارضة سيطرت على تلة قرية “معرطبعي” إلى الغرب من معسكر القرميد،  والقريبة من جبل الأربعين ومدينة أريحا، التي تسيطر عليها قوات الأسد.

وقال قائد ألوية صقور الشام أبو عيسى الشيخ، في تغريدة له على تويتر إنه “تم تحرير تلة معرطبعي واغتنام دبابتين، ومزرعة بثينة قاب قوسين أو أدنى من التحرير والعمل قائم عليها”, وفق قوله.

من جانب أخر، قالت مصادر صحفية إن كتيبه الصفوة الإسلامية الموجودة على جبهات حلب القديمة، سيطرت على كتل من الأبنية في حي الجديدة، وجامع أبشير باشا الذي كانت تتحصن به قوات النظام، فيما قتل 50 عنصرا من قوات الأسد خلال المعارك.

وأعلن  مدير المكتب الإعلامي بكتائب الصفوة الإسلامية في بيان أن كافة الأحياء القريبة من حلب القديمة هي منطقة عسكرية، منعاً لسقوط ضحايا من المدنيين، وسكان المناطق المجاورة لساحة سعد الله الجابري.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

احتجاجات “السترات” الصفراء تصل موسكو والشرطة تعتقل 12 متظاهراً

وكالات – مدار اليوم اعتقلت الشرطة الروسية سبعة أشخاص كانوا يتظاهرون، اليوم ...