الرئيسية / آخر الأخبار / الأسد يستعين بالمساجين للقتال في تدمر

الأسد يستعين بالمساجين للقتال في تدمر

الرابط المختصر:

دمشق-مدار اليوم

أفادت تقارير إعلامية عن نية نظام الأسد  استخدامه مساجين للقتال ضد تنظيم “داعش” في مدينة تدمر، في ظل تناقص أعداد مقاتليه الذين قضوا معظمهم خلال المعارك المشتعلة في المدينة منذ عدة أيام.

وأشارت التقارير إلى أن الأسد قام بإخراج مايقارب ألف سجين من سجن تدمر العسكري من الموقوفين العسكريين، وتم نقلهم إلى فروع الأمن العسكرية بناقلات كبيرة، وسط أنباء عن عزم النظام تسليحهم والزج بهم على جبهات القتال ضد تنظيم “داعش” في تدمر.

ورجّحت المصادر أن استخدام النظام المساجين جاء بعد مقتل عدد كبير من عناصره خلال المعارك الأخيرة، إضافةً إلى انقطاع طرق الإمداد عن مدينة تدمر بعد أن قام تنظيم داعش بتلغيم الطرقات.

ويرى مراقبون  أن النظام  يعمل على إفراغ السجن من أجل تحويله إلى مكان تخزين،  نظراً لشروط البناء في المكان، فالسجن بني من قبل قوات الانتداب الفرنسي ليكون ثكنة عسكرية،  وجدرانه تتسم بالسماكة، وتعتبر ملجأ جيداً ضد الصواريخ، كما أن بالإمكان تخزين تجهيزات بداخله، والتي تحتاج إلى درجات حرارة منخفضة نسبياً.

يذكر  أن سجن تدمر  الذي شكل على مدى سنوات أهم معتقل للمعارضين السياسيين، وجاء ضمن لائحة أخطر سجون العالم،  وافتتح عام 1966 كسجن مخصص للعسكريين، تشرف عليه الشرطة العسكرية، كما نفذت مجزرة بداخله أودت بحياة مايقارب 2400 سجين من مختلف المستويات الاجتماعية والسياسية، وغالبيتهم معارضون لنظام الأسد.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأسد يتهم القوات الأميركية والفرنسية والتركية بالتنقيب عن الأثار في سوريا

شمال سوريا – مدار اليوم اتهم نظام الأسد أمس الاثنين، القوات الأميركية ...