الرئيسية / آخر الأخبار / الحرس الجمهوري يقتل رجل أعمال علناً في حي المالكي

الحرس الجمهوري يقتل رجل أعمال علناً في حي المالكي

الرابط المختصر:

دمشق – مدار اليوم

نفذت قوات الحرس الجمهوري في العاصمة دمشق جريمة قتل علنية في حي المالكي، بالقرب من منزل ومكتب الأسد، وبيوت عدد من الوزراء وكبار ضباط الأفرع الأمنية والعسكرية.

وارتكبت الجريمة التي تعد الأولى من نوعها بهذا الحي بحق أحد سكانه وهو رجل أعمال، بسبب تأخره ساعة عن موعد عودته إلى المنزل، بالإضافة إلى إصراره على دخول منزله بعد رفض الحاجز السماح له، حسب صحيفة “القدس العربي”.

وأكد ناشط إعلامي في المنطقة أنه قبل يومين وفي الساعة التاسعة مساء، عاد المدعو “م.ع” إلى منزله في حي المالكي، وعند وصوله مدخل حي المالكي أوقفه حاجز الحرس الجمهوري، ومن ثم دقق في أوراقه الثبوتية، وطلب العنصرين اللذين قاما بتفتيش السيارة منه ركنها بالقرب من المفرزة الأمنية للحاجز، ومن ثم خرج الضابط المسؤول عن الحاجز إليه، وبدأ يشتمه مباشرة بأقذر العبارات اللا أخلاقية، بسبب تأخره عن العودة لمنزله مدة ساعة.

ولم يستطع الرجل، تحمل الكلمات النابية التي وجهها له مسؤول الحاجز، ورد عليه ببعض الكلمات، فهجم الضابط عليه وضربه بشدة بيديه ورجليه، حتى سقط الرجل أرضاً من شدة الضرب، ورغم ضربه بشكل مبرح، لم يسمح له الضابط بالدخول إلى منزله، وطلب منه العودة من حيث أتى، فرفض العودة وأصر على الدخول إلى منزله، وعاد الضابط  وأخرج مسدسه الحربي، وقام بضربه على رأسه بأسفل المسدس، حتى أغمي عليه.

وطلب المسؤول من عناصره استدعاء سيارة إسعاف من مشفى الشامي القريبة من المنطقة، وأسعفوا الرجل إلى المشفى، ووضعوه في العناية المشددة، إلا أنه فارق الحياة بعد عدة ساعات، بسبب شدة النزيف الداخلي الحاصل في جمجمة الرأس.

ومنع الضابط المشفى من تسليم جثته حتى يأتي بنفسه، واتصل بعائلة المقتول، ورفض تسليمهم جثمانه، إلا بعد أن وقعوا على ورقة الوفاة أنه قد مات بسبب حادث سير أليم، أدى إلى وفاته، وأن عناصر الحرس الجمهوري قاموا بإسعافه، وفعلاً رضخ الأهل ومن ثم سمح لهم الضابط بأخذ جثمانه ودفنه.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توضيح من الحكومة المؤقتة حول حقيقة الاعتراف بشهاداتها دولياً

اسطنبول _ مدار اليوم نشرت الحكومة المؤقتة بياناً توضح فيه تصريحات سابقة ...