الرئيسية / آخر الأخبار / الأفغان جنود النظام في معارك حلب

الأفغان جنود النظام في معارك حلب

الرابط المختصر:

اسطنبول – مدار اليوم

أسر عناصر المعارضة المسلحة في ريف حلب عدداً من المقاتلين الأفغان الذين يقاتلون إلى جانب النظام، ومعظمهم ينتمون إلى قبيلة “الهزارة” الشيعية.

واعترف المقاتلون الأفغان أن ضباطاً إيرانيين أخرجوهم من سجونهم للقتال إلى جانب النظام السوري والدفاع عن المراقد الشيعية المقدسة، مقابل خفض مدة سجنهم وتصاريح عمل وإقامات وأموال، بحسب فيديوهات تم تداولها على شبكات التواصل.

وقال المقاتلون الأفغان أثناء التحقيق معهم من قبل عناصر المعارضة إن ضباط إيرانيين زاروهم في سجون إيران وأخبروهم أن عليهم قتال الإرهابيين في سوريا لمدة قصيرة للدفاع عن المراقد الشيعية المقدسة مقابل تخفيض مدة حكمهم ومنحهم إقامات وتصاريح عمل.

وذكر ناشطون أن معظم المقاتلين الأفغان أُسروا أثناء محاولة جيش النظام التقدم في بلدات بريف حلب حيث زجهم بالصفوف الأولى، ولا أحد يطالب بهم اليوم أو يقبل أن يستبدلهم كأسرى حرب.

وأضاف الناشطون أن معظم روايات الأسرى تقول أنهم تعرضوا للتضليل والوعود بالحرية من قيادات إيرانية بعد فترة قصيرة من القتال في سوريا، وكانوا يتقاضون رواتب زهيدة لا تتجاوز 500 دولار لقتالهم في حلب.

من جهتها، ترفض إيران اتهامات الحكومة الأفغانية بتجنيد مواطنيها وإرسالهم للقتال في سوريا، وأصدرت بيان نفت فيه تجنيد الأفغان و شددت على أن إيران تندد بالتدخل الأجنبي في سوريا.

ويذكر أن نظام الأسد، وإثر الانشقاقات في صفوفه، بدأ بالاعتماد على القوات الأجنبية من الأفغان بتحريض إيراني للقتال في سوريا مقابل مبالغ مالية زهيدة، ووعود كاذبة.

 

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موسكو تعلن عودة 11 طائرة عسكرية من سوريا

وكالات  _ مدار اليوم أعلنت موسكو، اليوم السبت، أن 11 مقاتلة ومروحية ...