الرئيسية / آخر الأخبار / النظام يقفل الباب في وجه مؤيديه

النظام يقفل الباب في وجه مؤيديه

الرابط المختصر:

اللاذقية- مدار اليوم

أغلق نظام الأسد المنطقة الساحلية في وجه مئات العائلات المؤيدة له، والتي هربت من قرى الجيد والكريم بسهل الغاب وجورين وشطحة غرب سهل الغاب خوفا من وصول جيش الفتح إليها بعد إعلانه معركة تحرير ما تبقى من ريف إدلب الغربي.

وبحسب تقرير نشرته الجزيرة نت، فإن “مئات السيارات تصطف على مسافة تزيد على خمسة كيلومترات عند أول حاجز على مدخل الجبال الساحلية من جهة الغاب وهي تحمل هذه العائلات”.

وبحسب ناشطين، فإن هذا الإجراء سيزيد مخاوف المؤيدين من تخلي النظام عنهم في حال تعرضوا للخطر، فيما قال آخرون إن ما قام به النظام يأتي في سياق خوفه هو من إفراغ تلك المدن للمعارضة.

وتأتي تطورات الأحداث في إدلب، وسيطرة قوات المعارضة على عدد كبير من معاقل قوات النظام فيها، بالتزامن مع دخول تركيا لخط العمليات ضد تنظيم “الدولة” ومطالبتها بتوفير مناطق آمنة في الشّمال السوري، حيث من المتوقع أن يكون الريف الإدلبي جزءاً منها وفق خبراء ومحللون عسكريون أتراك.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...