الرئيسية / آخر الأخبار / الشهادة الثانوية تكشف تخبط السياسة التعليمية

الشهادة الثانوية تكشف تخبط السياسة التعليمية

الرابط المختصر:

اسطنبول – مدار اليوم

أكد رئيس مجلس إدارة هيئة علم في اسطنبول عبد الرحمن كوارة أن الهيئة مازالت تعمل على التواصل مع الحكومة الليبية من أجل اجراء امتحانات الشهادة الثانوية للطلاب السوريين الذين درسوا المنهاج الليبي هذا العام.

وقال كوارة في تصريح تلفزيوني لقناة “الغد العربي” إن الهيئة تبذل جهدها لتخفف من المشكلة التي واجهت أكثر من أربعة ألاف طالب سوري، بالتواصل مع وزارة التربية التركية والطلب منها اجراء امتحان معياري استثنائي للطلاب الذين لم يتسن لهم تقديم الامتحان الأول، وفي ذات الوقت التواصل مع الحومة الليبية.

ولفت كوارة إلى أن ما يقارب 5557 طالب نالوا الشهادة الثانوية الليبية عبر هيئة علم، في السنوات الماضية، ولم واجهوا أي مشكلة حول الاعتراف على هذه الشهادة، غير أن المشاكل التي تعرضت لها الحكومة الليبية أثرت على مجريات الأمور، اضافة إلى قرار وزارة التربية التركية منح الطلاب الشهادة الثانوية، مشيراً إلى أن الهيئة قامت بتوقيع برتكول مع وزارة التربية التركية في 18/12/2014، ينص على اجراء الامتحانات بالمنهاج الليبي تحت اشرام الأتراك.

وأضاف إن وزارة التربية التركية أبلغت الهيئة أنه لا داعي لتعديل المنهاج هذه السنة، لأن أسئلة الإمتحان المعياري ستأتي وفق المنهاج الليبي والسوري على حد سواء، وكان مستشار وزارة التربية التركية قد أشار لهذا الاتفاق في مؤتمر علم الأول بتاريخ 2/5/2015.

وتضاربت التصريحات حول الشهادة الثانوية والمنهاج المعترف بها هذا العام، حيث أكدت وزارة التربية في الحكومة السورية المؤقتة أن المنهاج السوري هو المعترف عليه في امتحان المعياري، بينما تمسكت هيئة علم بمنهاجها الليبي، مما تسبب بتشتيت لأكثر من ثمانية ألاف طالب هذا العام، وانخفاض نسبة النجاح ومعدلات الناجحين.

والجدير بالذكر أن الطلاب الذين درسوا المنهاج السوري تسلموا شهاداتهم وبدأو بالتسجيل في الجامعات، بينما مازال الطلاب التابعين لهيئة علم دون شهادات حتى الآن.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أردوغان: تفجير منبج هدفه التأثير على قرار انسحاب أمريكا من سوريا

  منبج – مدار اليوم أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم ...