الرئيسية / آخر الأخبار / الاستثمار السوري في تركيا يتجه نحو الاستقرار

الاستثمار السوري في تركيا يتجه نحو الاستقرار

مستثمر سوري ينشأ معملا في تركيا ـ أرشيف
الرابط المختصر:

اسطنبول ـ مدار اليوم

يرى مستثمرون سوريون أنهم استطاعوا إثبات جدارتهم في تركيا من خلال المنافسة وتقديم أفكار جديدة، بحكم خبرتهم بالصناعات النسيجية والبلاستيكية والألبسة القطنية في مدينة حلب السورية.

وساهمت التسهيلات فيما يخص الاستيراد والتصدير ومرونة الإجراءات القانونية التي قدمتها الحكومة التركية، بإعادة ثقة المستثمرين السوريين بمنتجاتهم والدخول في سوق كانوا على تواصل معه قبل إندلاع الثورة السورية.

وعزا المستثمرون تطور أعمالهم وشركاتهم في تركيا، إلى الراحة النفسية في بلد يحكمه القانون، والتعامل الحسن، والتسهيلات المقدمة من قبل الحكومة، واتساع السوق التركية التي تستوعب كل جديد ومميز.

وبلغ العدد الإجمالي لشركات السوريين المسجلة في تركيا ألفين و827 شركة، فيما أوضح خبراء بأن هذه العدد يتجاوز 10 آلاف شركة إذا تمتإضافة الشركات غير المسجلة، والشركات التي لديها شركاء من المواطنين الأتراك.

وتقوم 60% من إجمالي الشركات السورية بفعالياتها في مدينة إسطنبول، وحسب الأرقام الرسمية فإن ألفين و827 شركة سورية تعمل في إسطنبول و471 شركة في غازي عنتاب، و250 في هاتاي، و70 في كيليس، و56 في أورفا، و22 في قهرمان مرعش. وكلها أعضاء في غرف التجارة والصناعة التركية. وتعمل 978 منها في تجارة الجملة، و606 منها في أعمال الصيانة، و288 شركة في قطاع العقارات.

ويتركز نشاط الصناعيين السوريين في المدن الصناعية التركية في كل من إسطنبول وغازي عنتاب وبورصة ومرسين، حيث يوازي عدد الورشات والمعامل السورية عدد نظيرتها المحلية في بعض مدن تركيا، كما تدخل بضائعهم أسواق إسطنبول وإزمير ومرسين وباقي المدن التركية، وتصدر عبر الموانئ إلى دول أوروبية وشمال أفريقيا، وبرا إلى شمال العراق.

وبحسب تقرير صادر عن اتحاد الغرف والبورصات التركية، فإن عدد الشركات التي اشترك فيها رأس المال السوري خلال النصف الأول من العام الماضي بلغ 238 شركة، كما زاد إلى أكثر من ضعفين خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2013، بينما بلغ عدد الشركات السورية التي تأسّست في النصف الأول من عام 2014 في تركيا حوالي 585 شركة، من أصل 2331 شركة بمساهمة أجنبية خلال الفترة المذكورة.

ومن جانبها، ذكرت صحيفة “دنيا” التركية في تقرير لها، أن أنظار عالم الأعمال في تركيا تترقب الإجراءات القانونية التي ستصدر بحق السوريين عقب الانتخابات البرلمانية التي ستجري في الأول من تشرين الثاني/ نوفمبر القادم.

وأشارت الصحيفة إلى أن اتحاد نقابات أصحاب العمل في تركيا يقوم بتحضير تقرير لبحث تأثير المهاجرين السوريين في 18 ولاية على عالم الأعمال، ومن المتوقع أن تتم مشاركة التقرير مع الرأي العام بعد انتهائه في شهر تشرين الأول/ أكتوبر القادم.

ويتوقع الخبراء أن حالة السوريين في تركيا ستتحول من “الضيف” إلى “المستقر”، ولهذا يترقب عالم الأعمال إيجاد سياسة عاجلة لهؤلاء المهاجرين المستقرين، لتحل مشاكل المنافسة غير العادلة من جهة، وتساهم في تنظيم سوق القوة العاملة من جهة أخرى.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

صحيفة تركية: جيش ثلاثي مشترك في مناطق “خفض التصعيد”

وكالات – مدار اليوم   كشفت صحيفة “يني شفق” التركية، عن نقاشات ...