الرئيسية / آخر الأخبار / نواب إيرانيون: نصان سريان في الإتفاق النووي وإيران تعرضت للإذلال

نواب إيرانيون: نصان سريان في الإتفاق النووي وإيران تعرضت للإذلال

الرابط المختصر:

طهران – مدار اليوم

كشف النائب الإيراني محمود نبويان، عن وجود نصين سريين من أربعة نصوص للتوافق النووي، فيما اعتبر عضو “مجلس تشخيص مصلحة النظام” و”مجلس الأمن القومي”، سعد الجليلي أن إيران تعرضت إلى الإذلال في هذا الإتفاق.

وقال الجليلي وهو عضو “المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية” والرئيس السابق للفريق الإيراني المفاوض، في كلمة بثها التلفزيون الإيراني إن إيران قدمت في الإتفاق النووي تنازلات تخالف المصلحة الإيرانية، وقال “ثمة بنود في التوافق تذل النظام”.

وسأل جليلي  رئيس الحكومة حسن روحاني “ما الذي كان أصدقاؤنا في الحكومة يمتلكونه في أيديهم لدى التحاقهم بالمفاوضات”، لافتاً إلى أن إيران أنتجت 20 ألف جهاز طرد مركزي، إضافة إلى أن مفاعل آراك للماء الثقيل اكتمل بحوالي 86%، ومفاعل فردو كان بلغ مرحلة التخصيب، ومفاعل طهران للأبحاث الطبية النووية بدأ الإنتاج”.

وأضاف “إيران كانت قبل المفاوضات الأخيرة قد أنتجت “النظائر المشعة” وخزنت 418 كيلوغراماً من اليورانيوم المخصب بدرجة 20%، و7000 كيلوغرام من اليورانيوم المخصب بدرجة 5%”، ليصل إلى أن إيران تخلت عن كل ذلك دون أن  تأخذ ما يكافئ الذي تنازلت عنه، واصفاً التوافق النووي بالإذلال للنظام الإيراني.

ورأى جليلي أن  البند الذي يمنع إيران من تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% إطلاقاً، جعل إيران بلد الاستثناء بين كافة دول العالم، حيث لم تخضع أي دولة في العالم إلى مثل هذا الشرط، وعدد تنازلات إيرانية أخرى من قبيل منع إيران من إنتاج الماء الثقيل إلى الأبد.

وفي ذات الوقت لفت جليلي إلى أن الولايات المتحدة لم تكن جادة في اللجوء إلى الخيار العسكري، وكانت مستعدة لإلغاء العقوبات قبل توقيع الاتفاقية النووية مع إيران.

من جانبه قال نبويان في حديث مع وكالة “تسنيم” القريبة من الأجهزة الأمنية الإيرانية: “وحسب ما صرح به كل من علي أكبر صالحي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، وعلي شمخاني أمين مجلس الأمن القومي، خلال ردهما على أسئلة طرحناها في اللجنة البرلمانية، فقد اعترفا بوجود أربعة نصوص للتوافق النووي بين إيران والجانب الغربي، حيث إن اثنين منها سرية وهي مبرمة مع أميركا والوكالة الدولية، لم يتم طرحهما على البرلمان ولا على اللجنة البرلمانية”.

وأوضح النائب أن النص العلني الأول يتعلق بأمور من قبيل الخطة طويلة الأمد وتخصيب اليورانيوم (بنسبة 3.6%)، والنص الثاني هو عبارة عن خارطة طريق للتعاطي مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وشدد نبويان على ضرورة الكشف عن النصين السريين أمام لجنة مناقشة الملف النووي في البرلمان “حتى يتضح كل شيء”، على حد تعبيره.

موقع الشاعر نزار قباني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بوتين يصل أنقرة لبحث المرحلة القادمة في سوريا ومؤتمر سوتشي

أنقرة _ مدار اليوم وصل الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، إلى العاصمة التركية ...