الرئيسية / آخر الأخبار / أجواء الحرية بعد الثورة أغرت فاطمة ياسين لدخول مجال الكتابة

أجواء الحرية بعد الثورة أغرت فاطمة ياسين لدخول مجال الكتابة

الرابط المختصر:

إسطنبول ـ مدار اليوم

أغرت أجواء الحرية التي شاعت بعد إندلاع الثورة السورية الكاتبة السورية فاطمة ياسين لإقتحام مجال الكتابة والعمل الصحفي، فبدأت أولى تجاربها القصصية بمجموعة أطلقت عليها إسماً حربي يحمل مصدر خوف أبطال قصصها “ميغ21”.

وغدرت ياسين بعيداً عن سقف الرقيب الذي كان يفرضه نظام الأسد في أروقة الصحافة، واختارت مجال السياسة، وهو ما لم تتناوله في مجموعتها القصصية التي فضلت أن تكون إجتماعية تروي قصص الناس الذين ذهبت للقائهم على الحدود السورية – التركية، وفي الريحانية وعنتاب.

كيف انتقلت ياسين من الجغرافيا التي كانت مجال دراستها إلى الكتابة الصحافة التي لم تكن بعيدة عنها، وكيف جمعت قصصها على مراحل في الداخل السوري والخارج، ووجهة نظرها بالثورة ودور المرأة فيها تفاصيل تحدث عنها في القاء التالي مع “مدار اليوم”:

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...