الرئيسية / آخر الأخبار / دخول المساعدات لم يبعد شبح الموت عن مضايا حتى الآن

دخول المساعدات لم يبعد شبح الموت عن مضايا حتى الآن

الرابط المختصر:

ريف دمشق ـ مدار اليوم

على الرغم من دخول المساعدات لمدينة مضايا، تستمر الأنباء عن حلات وفاة جديدة بسبب الإعياء وعدم تقبل أجسامهم للطعام، وتوفي شخصين جديدين في بلدة مضايا المحاصرة بريف دمشق.

وأكد ناشطون أنه وعلى الرغم دخول لجنة الهلال والصليب الأحمر إلى مضايا إلا أنها لم تستطيع إنقاذ الناس الذين أعياهم الجوع، حيث توفي الطفل محمد عثمان علوش (15) سنة، وجميل علوش نتيجة الجوع الشديد الذي أدى إلى مرضهما دون وجود الرعاية الطبية.

وبهذا تجاوز عدد ضحايا حصار الجوع في مضايا 45 شخصاً، بينهم 6 أطفال لم يكملوا عاماً واحداً، ومازال حوالي 400 شخص بحاجة لعناية طبية مركزة تقتضي خروجهم من المدينة المحاصرة.

إلى ذلك أكد مصدر مطلع لـ”مدار اليوم” أن هناك جهود كبيرة تبذل من أجل إخراج المتعبين من مضايا، إلى مشافي دمشق تحت ضمان الأمم المتحدة بعودتهم إلى بيوتهم بعد استكمال العلاج، خاصة وأن هنالك تخوف كبير من الدفع نحو عمليات تهجير طائفية ممنهجة.

وحذر أطباء هالي مضايا من الصدمة الغذائية التي قد تتعرض لها أجسامهم نتيجة الأكل المباشر بعد الجوع الطويل، مشددين على أنه يجب على الأهالي أكل وجبتين خفيفتين في اليوم بفاصل 12 ساعة بينهما،  وعدم القيام بأعمال مجهدة.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...