الرئيسية / آخر الأخبار / تقارير حول الجوع في دير الزور على طاولة الأمم المتحدة

تقارير حول الجوع في دير الزور على طاولة الأمم المتحدة

الرابط المختصر:

نيويورك – مدار اليوم

قالت الأمم المتحدة إن لديها تقارير لم تتحقق من صحتها، تفيد بأن ما بين 15 و20 شخصاً توفوا بسبب الجوع في مدينة دير الزور السورية العام الماضي حيث يعيش 200 ألف شخص في أوضاع متردية للغاية ونقص حاد للطعام.

وذكرت الأمم المتحدة إن السكان محرومون من الكهرباء منذ أكثر من عشرة أشهر، وأن المياه تتوفر ثلاث ساعات فقط في الأسبوع، مشيرة إلى أن ديرالزور هي الأكبر سكانا بين نحو 15 منطقة محاصرة في سوريا، حيث يعاني نحو 450 ألف نسمة من الحصار.

وقالت المنظمة الدولية، “أبلغ موظفون في الصحة عن حالات سوء تغذية حادة خاصة بين الأطفال، ووردت تقارير لم نتحقق من صحتها بوفاة ما يتراوح بين 15 و20 من الجوع في 2015 أربعة منهم أطفال”، وأضافت المنظمة “كل المدارس تعمل في المدينة، لكن الغياب أمر شائع بين الأطفال نظر لمعاناتهم المتكررة من الإغماء بسبب سوء التغذية.”

وأوضح التقرير الذي أعده مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية “تضطر الأسر للوقوف في صفوف لساعات للحصول على حصصها من الخبز إذ يعيش أغلب السكان على الخبز والماء”،

وأفاد تقرير الأمم المتحدة بعدم وجود رحلات جوية إلى المطار باستثناء رحلات الهليكوبتر منذ أيلول/ سبتمبر، مشيرة إلى أن نظام الأسد نقلت جوا “كمية محدودة من السلع الأساسية” يوم الاثنين الفائت، في حين قالت روسيا يوم الجمعة أنها أسقطت 22 طناً من المساعدات على المنطقة المحاصرة في المدينة.

ويتعرض الراغبين بالخروج من المدينة إلى صعوبات عديدة، حيث يقوم تنظيم “داعش” باستجوابهم وممارسة المضايقات بحقهم كما يصادر وثائقهم. بينما يشترط نظام الأسد على الراغبين في المغادرة براً او بحراً الحصول على موافقات.”

وتصل نسبة السيدات والأطفال بين السكان المحاصرين إلى 70 في المئة نزح العديد منهم عن منازلهم ويعيشون في مراكز

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...