الرئيسية / آخر الأخبار / تشييع قتلى “الفوعة” .. يغيب علم النظام وتحضر أعلام الميليشيات الشيعية

تشييع قتلى “الفوعة” .. يغيب علم النظام وتحضر أعلام الميليشيات الشيعية

صورة من تشييع قتلى الميليشيات في الفوعة
الرابط المختصر:

إدلب – مدار اليوم

شيعت بلدة الفوعة في ريف إدلب أمس 33 قتيل قامت بتسلم جثثهم إثر صفقة تبادل مع جيش الفتح التابع لقوات المعارضة.

وتمت الصفقة قبل أمس بتسليم جيش الفتح 18 أسير و33 جثة قتيل وتسلمه 27 أسير كانوا بأيدي الميليشيات الشيعية و36 جثمان للقتلى الذين سقطوا جراء المعارك بين الطرفين.

وجرت عملية التبادل قرب قلعة المضيق بريف حماة ضمن صفقة تبادل كان متفق عليها سابقاً. وترافقت الصفقة مع إجراء عمل إنساني بإخراج أربع حالات مرضية حرجة من داخل بلدة الفوعة وإدخال كمية من الأدوية حسب الاتفاق مع لجنة المفاوضات في البلدة.

ولكن الملاحظ من صور تشييع القتلى الذين تسلمتهم البلدة أمس هو الحضور القوي لأعلام الفصائل الشيعية العراقية والإيرانية والأفغانية وغياب شبه كامل للعلم السوري. مما يوحي بتبعية هؤلاء المقاتلين وجنسياتهم.

وتظهر في الصور مجموعة من الجثث المسجاة على الأرض وقد لفت بأعلام عرف من بينها “لواء أبو الفضل العباس” وأعلام كتب عليها باللغة الإيرانية.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...