الرئيسية / آخر الأخبار / مايكل راتني يدعو لوقف القصف الهمجي الآن وليس قريباً

مايكل راتني يدعو لوقف القصف الهمجي الآن وليس قريباً

الرابط المختصر:

عواصم – مدار اليوم

دعى  بيان صادر عن مبعوث الولايات المتحدة الخاص بسوريا مايكل راتني، لتنفيذ  قرار مجلس الأمن 2254 الذي صوت عليه الروس، وطالب نظام الأسد وجميع الأطراف “لوقف القصف والهجمات الأخرى على المدنيين، ليس في نهاية المطاف، بل على الفور ليس قريبا بل الأن”.

وأفاد البيان “إن السوريين يريدون نهاية للعنف والدمار الذي حل ببلادهم منذ خمس سنوات، وهذا ما نريده نحن والمجتمع الدولي، لقد حان الوقت لأن تفي كافة أطراف المجتمع الدولي بإلتزامها وتساعد في تحريك العملية السياسية إلى الأمام”

 

وأكد راتني على ضرورة أن يتوقف نظام الأسد وداعميه عن قصف المناطق التي تسيطر عليها المعارضة السورية، خصوصاً في حلب وإنهاء حصارهم للمدنيين وفقاً لقرارات مجلس الأمن 2165 و2254و2258 .

وأضاف “لقد حان الوقت منذ زمن بأن يوفو بالتزاماتهم القائمة، ويستعيدوا ثقة المجلس الدولي في نواياهم لدعم ح سلمي للأزمة السورية”.

 

وتتطلع الحكومة الأمريكية تتطلع إلى استئناف المحادثات في وقت لاحق من هذا الشهر، كما بين المبعوث دي مستورا، وخلال فترة التوقف يتعين على العالم أن يدفع باتجاه واحد نحو رفع الظلم والمعاناة عن الشعب السوري وانهاء النزاع لا اطالته، حسب البيان.

 

واغتنم راتني فرصة تعليق المبعوث الأممي ستيفان ديمستورا للمفاوضات  ليسلط الضوء على حقيقية الهجمات المستمرة للقوات الروسية وقوات النظام وخصوصاً في حلب وحولها، وأكد على أن التقارير تشير إلى وقوع ضحايا في صفوف المدنيين، وتفاقم نزوح المواطنيين السوريين، كما تهدف هذه الهجمات إلى اغلاق طرق ايصال المساعدات الانسانية.

 

في الوقت ذاته عبر راتني عن استغرابه من أنه كيف لضربات جوية ضد أهداف مدنية أن تساهم في عملية السلام التي يجري بحثها حالياً، وأضاف هذه الضربات لا تستهدف تنظيم “داعش” بل تقتصر تقريبا على استهداف المعارضة.

راتني ركز على أن هذه الأفعال لا تتعارض فقط مع رغبات السوريين الذين يتطلعون إلى عملية سياسية وانتقال سياسي بعيد عن الأسد، بل تتعارض أيضاً مع النوايا المعلنة للروس أنفسهم، والذين أعلنو التزامهم بعملية فيينا وبالسعي للتوصل إلى سوريا موحدة وكاملة وغير طائفية تقودها حكومة مسؤولة وملبية لاحتياجات الشعب السوري

 

وختم المبعوث الأمريكي بيانه “قلنا منذ وقت طويل لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للنزاع في سوريا، والجهود التي تسعى إلى حل عسكري لا تؤدي سوى ألى جعل السلام أبعد منالاً”.

 

 

 

وفي ذات السياق أكد الدكتور رياض حجاب المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، أن الهيئة قد تعاملت بإيجابية مع المبادرة الأممية لوقف معاناة الشعب السوري، خاصة بعد الضمانات التي حصلت عليها من نائب الأمين العام للأمم المتحدة السيد بان كي مون، ورسالة المبعوث الأممي لسوريا السيد ستيفان دي مستورا الذي أكد فيها اعتبار تحسين الأوضاع الإنسانية للشعب السوري مسألة فوق التفاوض، وتعهد بالعمل على تحقيقها قبل بدء المفاوضات.

 

وشكر د. حجاب مواقف الدول العربية والغربية الداعمة لمطالب الشعب السوري وتأكيدها على ضرورة تخفيف معاناتهم قبل الشروع في المفاوضات، وتعهدها بدفع الجهود الدبلوماسية لتحقيق المادتين 12 و13 من قرار مجلس الأمن 2254 فيما يتعلق برفع الحصار وإيصال المساعدات للمناطق المتضررة ووقف القصف على المناطق الآهلة بالسكان والإفراج عن المعتقلين ووقف تنفيذ أحكام الإعدام.

 

 

وبناء على سياسة تصعيد القصف واستهداف المدنيين، وما نتج عنها من مجازر مروعة في مدينتي عندان وحريتان وغيرهما من قرى وبلدات ريف حلب الشمالي وريف حمص الجنوبي يومي الثلاثاء والأربعاء ٢ و٣ فبراير ٢٠١٦؛ فقد أعلن د. حجاب ان الفريق المفاوض سيغادر جنيف اليوم الخميس ٤ فبراير، ريثما يتوفر المناخ المناسب للبدء في مفاوضات جادة تفضي إلى إنشاء هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات التنفيذية.

 

وقال حجاب “أعتقد أن الوقت قد حان للضغط على النظام وحلفائه ليوقفوا جرائمهم وانتهاكاتهم في حق الشعب السوري، وأن يضطلع المجتمع الدولي بدوره في وقف هذا العدوان الغاشم على شعبنا”، مشيراً إلى أنه سيدعو إلى عقد اجتماع للهيئة العليا للمفاوضات لمناقشة التطورات وسبل تحقيق القرارات الأممية قبل المضي في العملية السياسية.

 

المنسق العام شدد على نظام الأسد أثبت للمرة الثانية بعد جنيف2 أنه لا يرغب في أي حل سلمي، حيث أفشل العملية السياسية من جديد واستمر في جرائمه ضد الشعب السوري، وعبر أمله أن لا يمنحه المجتمع الدولي فرصة أخرى تحت مظلة اختبار النوايا، وفي حال استمرار تلك الانتهاكات، وتجاهل المجتمع الدولي لها فإن لدينا بدائل أخرى سنكشف عنها في وقتها”.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...