الرئيسية / آخر الأخبار / طريق البلقان مغلق رسمياً .. لا هجرة بعد اليوم!!

طريق البلقان مغلق رسمياً .. لا هجرة بعد اليوم!! سلوفينيا وكرواتيا ومقدونيا أغلقت حدودها بوجه اللاجئين رسمياً

طريق البلقان مغلق رسمياً .. لا هجرة بعد اليوم!!
الرابط المختصر:

اسطنبول – مدار اليوم

أعلنت كل من سلوفينيا وجارتها كرواتيا أنهما لن تسمحا بعبور مزيد من اللاجئين عبر أراضيهما باتجاه أوروبا، لتتبعهما مقدونيا في وقت متأخر أمس بالإعلان عن أنها أغلقت حدودها بشكل كامل أمام المهاجرين، بمن فيهم السوريون والعراقيون.

وأتت هذه الخطوات من جانب دول البلقان التي تعتبر ممراً رئيسياً للمهاجرين باتجاه أوروبا، بعد أن وضعت كل من تركيا والاتحاد الأوروبي في بروكسل منذ أيام خطة تهدف لإيقاف حركة اللجوء باتجاه القارة العجوز، وتنص الخطة التي وصلت إلى مراحلها الأخيرة من المناقشات على إعادة اللاجئين الواصلين إلى اليونان إلى تركيا بشكل عام، ولكن بالنسبة للسوريين فينص الاتفاق على أن يقوم الاتحاد الأوروبي بإعادة توطين لاجئ سوري من تركيا مقابل كل مهاجر غير شرعي تعيده من اليونان إليها.

وكانت مقدونيا التي مر عبرها مئات الآلاف من اللاجئين خلال السنة الماضية، قد قامت بتحديد أعداد العابرين منذ فترة حيث اكتفت باستقبال 80 طلب عبور يومياً فقط، مقتصرة بذلك على السوريين والعراقيين، ومن ثم وصل الأمر إلى الاقتصار على أبناء المحافظات التي تعتبر خطرة حسب شهود، لينتهي الأمر أخيراً أمس بإغلاق كامل للحدود ورفض استقبال أي طلب عبور.

وقال رئيس الوزراء السلوفيني ميرو كيرار، إن خطوة حكومته تعني “أنه لا وجود لطريق البلقان من أجل الهجرة غير الشرعية بعد اليوم”.

وفي خطوات متصلة، قالت صربيا أنها ستغلق حدودها مع مقدونيا وبلغاريا بوجه أولئك الذين لا يملكون وثائق مرور رسمية، كما رحب وزير الخارجية النمساوي سباستيان كورز، بنهاية موجات اللاجئين واصفاً استقبال بلاده للاجئين السنة الماضية بالتوجه الخاطئ، وقال وزير الداخلية الهنغاري ساندور بينتر، إنه سيرسل المزيد من عناصر الشرطة والجنود إلى حدود بلاده الجنوبية بالتزامن مع تحضيرات على حدود بلاده مع رومانيا تحسباً خلال 10 أيام.

من الواضح أن قرار إغلاق طريق البلقان كان مطروحاً ضمن أجندة القمة الأوروبية التركية في بروكسل قبل أيام، والتي انتهت قبل إبرام الصفقة بشكل نهائي، وتأتي خطوة دول البلقان اليوم لتؤكد على أن أوروبا ماضية في اتجاه التصديق على هذه الصفقة، وأنها مستعدة لدفع المزيد مقابل التخلص من أزمة اللاجئين على أراضيها، وهذا ما استوعبته تركيا وبدأت باللعب عليه بشكل جيد.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...