الرئيسية / آخر الأخبار / قاذفات استراتيجية عملاقة لقصف مقرات “داعش”!

قاذفات استراتيجية عملاقة لقصف مقرات “داعش”!

قاذفات استراتيجية عملاقة لقصف مقرات "داعش"!
الرابط المختصر:

اسطنبول – مدار اليوم

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” أمس عن إرسالها قاذفات من طراز “بي 52” إلى قطر للمشاركة في الحرب ضد تنظيم “داعش” في العراق وسوريا.

وتعد هذه القاذفات العملاقة من أساطير الحرب الباردة وبني آخرها في عام 1962. وتحافظ القوات الجوية على 58 من هذه القاذفات في الخدمة الفعلية و18 في الاحتياطي.

ويُمكن لقاذفة واحدة من طراز “B 52” أن تحمل أكثر من 31 ألف كيلوغراما من الذخائر المختلطة، بما في ذلك القنابل والصواريخ والألغام. ولدى الطائرات ثمانية محركات تُمكنها من قطع مسافة أكثر من 14 ألف كيلومترا.

وقاذفة “B 52” تزن أكثر من 83 ألف كيلوغراما، وصُممت في المقام الأول للخدمة كقاذفات نووية عابرة للقارات وطويلة المدى، لتستهدف مواقع داخل الاتحاد السوفييتي خلال الحرب الباردة.

وتم تعديل القاذفات بشكل كبير منذ نهاية الحرب الباردة، إذ تمت ترقية إمكانياتها بصواريخ موجهة بدقة والكترونيات حديثة وأجهزة استشعار عالية التقنية.

وقالت القيادة المركزية للقوات الجوية الأمريكية، في بيان، إنها المرة الأولى، التي تنشر فيها هذه الطائرات للمشاركة في عمليات قتالية، في منطقة الشرق الأوسط، منذ حوالي 26 عاما، بالسعودية خلال عملية “عاصفة الصحراء”، والتي أضافت القوات الجوية إن “B 52” مسؤولة عن إسقاط 40 في المائة من جميع الذخائر خلال تلك العملية.

لكن المستغرب هو مدى فائدة مثل هذا النوع من الطائرات في حرب تنظيم يتبع أسلوب العصابات، وكذلك مقدار الضرر الذي يمكن تحدثه الأسلحة التي تحمله هذه القاذفة على المدنيين والبنية التحتية في سوريا والعراق.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...