الرئيسية / آخر الأخبار / “داعش” يخرج من الضمير بحماية النظام بعد حرق آلياته الثقيلة

“داعش” يخرج من الضمير بحماية النظام بعد حرق آلياته الثقيلة

"داعش" يخرج من الضمير بحماية النظام بعد حرق آلياته الثقيلة
الرابط المختصر:

دمشق – مدار اليوم

انسحبت عناصر تنظيم داعش اليوم من الحي الشرقي في مدينة ضمير بعد إبرام التنظيم اتفاقاً مع نظام الأسد للخروج باتجاه البادية، فيما فضل قسم آخر من عناصره البقاء في المدينة حيث سلموا أنفسهم لقوات المعارضة السورية فيها.

وقام التنظيم قبل خروجه من المدينة تحت حماية قوات الأسد بتدمير ما يمتلكه من أسلحة ثقيلة وسيارات لمنع المعارضة من الاستفادة منها، كما عثر على جثة عضو “لجنة الأهالي” الأستاذ أحمد محمد سكاف الملقب بأبي مهند والذي عرفتْه المدينةُ في مبادراته لحقن الدماء، وقد قتله التنظيم قبل انسحابه.

وسلم نحو 150 عنصراً سابقاً في التنظيم أنفسم “لقوات الشهيد أحمد العبدو” و”جيش الإسلام”، بعد رفضهم الانسحاب، فيما خرج نحو 200 آخرين بموجب اتفاقهم مع النظام والهلال الأحمر السوري باتجاه البادية بسلاحهم الخفيف، بعد إحراق السيارات والآليات الثقيلة.

واقتصر خروج “داعش” من المدينة على المقاتلين فيما بقي المدنيون والعوائل داخلها مع تعهد من قبل فصائل المعارضة المسيطرة بحمايتهم.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...