الرئيسية / آخر الأخبار / داعش ونظام الأسد يتقاسمان تدمير دير الزور

داعش ونظام الأسد يتقاسمان تدمير دير الزور

الرابط المختصر:

دير الزور – مدار اليوم

تناوب تنظيم “داعش” ونظام الأسد على قصف أحياء مدينة دير الزور المحاصرة، وفيما استمر “داعش” باعتقال أبناء المدينة، واصل النظام زرع الفتن بين أبناء العشائر.

ودارت اشتباكات متقطعة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، و”داعش” من طرف آخر في محيط حي الصناعة بمدينة دير الزور، ترافقت مع قصف قوات النظام لمناطق في الحي، دون معلومات عن خسائر بشرية.

واستهدفت طائرات الأسد الحربية قريتي الحسينية والجيعة بريف دير الزور الغربي، ما أدى لاستشهاد امرأتين وطفلين، وإصابة عدة أشخاص بجراح بعضهم في حالات حرجة.

كما قصف الطيران الحربي مناطق في أحياء الصناعة، والعريفي والحويقة بمدينة دير الزور، في حين ألقت طائرة شحن المزيد من الحاويات على مناطق سيطرة قوات النظام جنوب مدينة دير الزور.

واستشهد رجل وزوجته جراء سقوط قذائف أطلقها تنظيم “داعش” على مناطق في الأحياء الخاضعة لسيطرة قوات النظام في دير الزور، حيث استهدف “داعش” بالقذائف حيي الجورة والقصور.

واستمر نظام الأسد في توسيع الفتنة بين أبناء العشائر في دير الزور، ووقفت مليشيا “الدفاع الوطني”، إلى جانب عشيرة البوسرايا إثر خلافها مع عشيرة الشعيطات،  بحيث وقع إطلاق نار كثيف بحي الجورة، واشتباكات بين عناصر من العشيرتين.

وقام تنظيم “داعش” باعتقال نحو 40 شخصاً من أبناء منطقة الشعيطات في ريف دير الزور خلال الأيام الماضية بتهمة التواصل مع الجيش الحر، والتخطيط للذهاب إلى مناطق سيطرتهم عن طريق البادية.

ورفض التنظيم وساطة العديد من الوجهاء، ومنهم شيوخ عشائر، وهدد ما يُسمى “والي الخير” وهو عراقي الجنسية، بتهجير أهالي المنطقة إذا استمروا بالمطالبة بالمعتقلين.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...