الرئيسية / آخر الأخبار / النقاط الحاسمة في مشروع الدستور التركي الجديد

النقاط الحاسمة في مشروع الدستور التركي الجديد

الرابط المختصر:

إسطنبول- مدار اليوم

يمثل تعريف المواطنة بتركيا، والنظام الرئاسي، وحق التعليم باللغة الأم لغير الأتراك، واللامركزية والإدارية، أهم المواضيع الاشكالية التي تختلف عليها الأحزاب التركية بخصوص صياغة دستور جديد.

 وبعد انسحاب حزبين تركيين معارضين مؤخرا، من اللجنة المكلفة بوضع مسودة الدستور الجديد، أعلن داود أوغلو تكليفه للجنة قانونية خاصة من حزبه للقيام بذلك.

وتوقع داود أوغلو أن يتم الانتهاء من صياغة الدستور الجديد في منتصف يونيو/حزيران المقبل، حيث سيتم عرضه أولا على الهيئة العمومية للحزب، ومن ثم سيتم رفعه إلى البرلمان للمصادقة عليه.بحسب الجزيرة نت.

وبينت الردود المتباينة على تصريحات رئيس البرلمان التركي إسماعيل كهرمان، بأن العلمانية لا يلزم أن تكون جزءا من دستور تركيا الجديد، أن العلمانية لم تعد موضوعا محرما وأن تركيا أصبحت ديمقراطية بحيث تسمح بمناقشة علنية لجميع القضايا مهما كانت حساسيتها.

وكان كهرمان قد تساءل كيف ينص دستور تركيا -الدولة العضو في جميع المنظمات الإسلامية- على “لا دينيتها”، في حين تتضمن العديد من الدساتير في العالم عبارات دينية. كما استنكر أن كون الأتراك “يولدون مسلمين يشهدون ويكبرون ثم يتزوجون وفق قوانين مدنية غربية”.

وردا على تصريحات كهرمان، أكد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو أن مسودة الدستور الجديد التي يحضرها حزبه تتضمن مبدأ العلمانية “لكن بروح ليبيرالية وليس استبدادية”.

أما حزب الشعب الجمهوري المعارض، فقد انتقد تصريحات رئيس البرلمان. وقال في بيان له إن “العلمانية تعني احترام الدين، وفصل الدين عن شؤون الدولة، ومنع الاستغلال الديني”.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...