الرئيسية / آخر الأخبار / اجتماع فيينا: توافقات محدودة وفشل في تحديد موعد استئناف جنيف

اجتماع فيينا: توافقات محدودة وفشل في تحديد موعد استئناف جنيف

الرابط المختصر:

فيينا – مدار اليوم

أكد مبعوث الأممي ستافان دي ميستورا اليوم الثلاثاء، إن القوى الكبرى فشلت في الاتفاق على موعد جديد لمحادثات السلام بين الأطراف المتحاربة في سوريا.

وقال دي ميستورا للصحفيين وهو يقف إلى جانب وزيري الخارجية الأمريكي جون كيري والروسي سيرجي لافروف “القضية لا تزال بانتظار نتيجة ملموسة ما من هذا الاجتماع لكن لا يمكننا الانتظار طويلا نريد أن نحافظ على الزخم.”

من جانبه، قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرو، إن القوى الكبرى اتفقت على الدفع باتجاه استئناف محادثات السلام السورية في جنيف بحلول بداية يونيو حزيران إذا أمكن ذلك، مؤكداً على أن الهدف هو العملية السياسية.

إلى ذلك، كشفت مجموعة دولية من الدبلوماسيين، عن أن أي طرف من أطراف الحرب الدائرة في سوريا ينتهك مرارا اتفاق وقف إطلاق النار الهش قد يستثنى من الحماية التي توفرها الهدنة، حسب “رويترز”

وقالت المجموعة الدولية لدعم سوريا في بيان “عندما يجد قادة المجموعة أي طرف من أطراف وقف القتال يرتكب سلوكا متكررا من عدم الالتزام، فإن مجموعة العمل يمكن أن تحيل مثل هذا السلوك إلى وزراء المجموعة، أو إلى من يكلفهم الوزراء لتقرير ما يتعين اتخاذه من إجراء مناسب، بما في ذلك استثناء مثل هذه الأطراف من ترتيبات وقف (القتال) والحماية التي تكفلها.”

واتفقت القوى الكبرى على تعزيز وقف إطلاق النار في أنحاء سوريا وتوصيل المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة مع إمكانية استخدام الطائرات في إسقاطه.

حيث أكد وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، أن المجموعة الدولية وافقت في محادثات ⁧فيينا⁩ بشأن ⁧سوريا على اقتراح بريطاني بإسقاط مساعدات من الجو لتخفيف المعاناة الإنسانية في حال عدم إحراز تقدم على الأرض.

وسيطرت الملفات الإنسانية على اجتماع فيينا مما أخر ملف الانتقال السياسي، وعلى الرغم من أن البيان الختامي ركز على تطبيق القرار 2254 والالتزام بالجدول الزمني المحدد فيه، غير أن هذا لا يبدوا منطقياً، خاصة في ظل تعنت نظام الأسد، واقتراب الموعد المحدد لتحقيق الانتقال السياسي.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...