الرئيسية / آخر الأخبار / ارتفاع عدد ضحايا تفجيري مطار أتاتورك إلى 36 وسط ادانات واسعة للعملية الارهابية

ارتفاع عدد ضحايا تفجيري مطار أتاتورك إلى 36 وسط ادانات واسعة للعملية الارهابية

الرابط المختصر:

اسطنبول – مدار اليوم

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، بعد معاينته موقع الاعتداء في مطار أتاتورك، برفقة وزراء ومسؤولين أتراك، إن عدد القتلى ارتفع إلى 36، بالإضافة إلى إصابة عدد كبير بجروح.

وأكد رئيس الوزراء، أنَّ التحقيقات ما تزال متواصلة على الرغم من وجود دلائل تشير إلى تنفيذ تنظيم “داعش” الإرهابي للاعتداء، لافتاً إلى وصول منفذي الهجوم إلى المطار بواسطة سيارة أجرة.

وأكد يلدريم على أنَّ سير الرحلات الجوية في مطار أتاتورك، عاد إلى طبيعته، في الساعة 02:20 من من اليوم الأربعاء بالتوقيت المحلي (11:20 بتوقيت غرينتش)، غير أن الخطوط الجوية التركية، أعلنت عقب الاعتداء، تعليق رحلاتها الجوية، حتى الساعة الثامنة من صباح الأربعاء بالتوقيت المحلي.

وأشار الوزير في تصريحات له أن الاعتداء الإرهابي ناجم عن عمليات انتحارية، نفذها ثلاثة أشخاص، في قاعة استقبال المسافرين، بصالة الخطوط الخارجية، في المطار.

واعتبر الرئيس التركي رجب طيب  أردوغان في بيان صادر عنه، “إن الاعتداء الإرهابي الذي استهدف المدنيين، يُظهر من جديد قباحة وجه المنظمات الإرهابية، والتي لا تهدف من وراء هذا الاعتداء، سوى تشويه صورة بلادنا أمام العالم، متخذة دماء الأبرياء وسيلة لذلك”.

وأضاف الرئيس التركي قائلا: “ننتظر من حكومات العالم والدول الغربية على وجه الخصوص، وبرلماناتها، ووسائل إعلامها ومنظمات المجتمع المدني، أن تقف وقفة جدية بوجه لعبة المنظمات الإرهابية”.

وفي ذات الوقت، أعربت بروكسل عن إدانتها الشديدة للاعتداء الإرهابي على مطار أتاتورك، وفي بيان صحفي صدر في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء.

وعبّر رئيس مجلس الوزراء البلجيكي وزير الخارجية ديدييه ريندرز، عن “صدمته وإدانته للهجوم الإرهابي على مطار أتاتورك الذي أوقع الكثير من الضحايا”.

وأعرب ريندرز عن تضامنه مع الشعب والحكومة التركيين، مشيرا إلى أن بلاده ستواصل الانخراط دولياً في النضال المشترك ضد الإرهاب.

كما وجه رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك ” خالص التعازي لأسر وأحباء ضحايا الاعتداء الإرهابي في مطار أتاتورك الدولي بإسطنبول”، وقال في مؤتمر صحفي عقب اجتماع للمجلس الأوروبي في بروكسل مساء الثلاثاء “في مثل هذه الأوقات يجب علينا جميعا أن نتّحد”.

من جانبه، أدان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، العملية الإرهابية الإجرامية التي استهدفت مدخل مطار أتاتورك الدولي في مدينة إسطنبول مساء الثلاثاء.

وقدم الائتلاف تعازيه لذوي الضحايا، وتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين، وأكد وقوفه إلى جانب تركيا في التصدي لأعمال الإرهاب التي تستهدف الأمن والاستقرار.

وقال الائتلاف في بيان له، إنه يشاطر السوريون جميع ضحايا الإرهاب مشاعرهم، فهم يدركون بشاعة هذه الجرائم، خاصة وقد تعرضوا طوال سنوات ولا يزالون يتعرضون بشكل يومي لإرهاب نظام الأسد وداعميه، خاصة وقد ساهم ولا يزال، في تصنيع وإدارة التنظيمات الإرهابية في سوريا وفي المنطقة طوال عقود.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...