الرئيسية / آخر الأخبار / كتاب جديد عن تدمر “كنز غير قابل للتعويض”

كتاب جديد عن تدمر “كنز غير قابل للتعويض”

الرابط المختصر:

 

وكالات-مدار اليوم يضيف المؤرخ الفرنسي “بول فاين” بُعداً ذاتياً في كتابه حول “تدمر: كنز غير قابل للتعويض”، وهو الطبعة المنقحة الصادرة عن منشورات “بوان” في باريس وكأن هذا التنقيح لم يكن فقط من أجل تحديث بعض المعلومات، بعد انتهاء “أسر” المدينة على يد “داعش”، بل أيضاً من أجل إقحام صوته الشخصي.

ينطلق “فاين” في طبعته المنقحة (صدر أولاً في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي)، من كونه باحثاً في الآثار يشتغل أساساً على المرحلة الرومانية، وهو عوضاً عن الذهاب إلى تدمر لمعاينة آثار الحضارات القديمة، يذهب إليها ليرى ما فعله المعاصرون بها.

ويفتح المؤرخ قوساً عن حلم إنساني بدأ في القرن الثامن عشر مع الموسوعيين في عصر الأنوار، حين اعتبروا أن الوعي الجديد للإنسان سيتيح لآثار الحضارات القديمة أن تُحفظ إلى الأبد، وأن القرون اللاحقة ستظل فقط تراكم الاكتشافات، غير أن ما حصل في تدمر أثبت أن الآثار لا تزال في مدّ وجزر. وتشير “العربي الجديد” الى ما كتبه المؤرخ الفرنسي في مقدمة العمل “لقد عدنا إلى تلك النقطة التي لا نأمل فيها بمعرفة الحقيقة التاريخية إلا من خلال الكتابات”. يتّسم كتاب “تدمر: كنز غير قابل للتعويض” بشيء من التضخّم العاطفي، حيث يقول بـ “تدمير تدمر”، وهو ما أثبتت التقارير أنه أمر نسبي للغاية. من هنا، يمر المؤرخ الفرنسي إلى متلازمة البكائية الغربية حول الآثار باعتبار أن جزءاً من التاريخ البشري قد تم تدميره.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...