الرئيسية / آخر الأخبار / تركيا تدخل نادي الصناديق السيادية

تركيا تدخل نادي الصناديق السيادية

الرابط المختصر:

انقرة-مدار اليوم يتداول البرلمان التركي نصّ مشروع قانون لإنشاء أول صندوق سيادي في تاريخ الدولة التركية، لدعم المشاريع الاستراتيجية والتنموية طويلة الأمد، بتمويل منخفض التكاليف.

وتطرق مشروع القانون، إلى إنشاء صناديق استثمارية أخرى تكون تابعة للصندوق السيادي، وفقاً لحاجة البلاد.

ولم يتضمن الخبر الذي نشرته وكالة “الاناضول” اليوم رقما عن قيمة الأصول التي تعتزم الحكومة التركية تخصيصها لإطلاق الصندوق الذي سيتبع لرئيس الحكومة.

لكن وفقا لتقديرات سابقة لوزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي، فانه يمكن لقيمة أصول الصندوق السيادي التركي المقترح، ان تكون قريبة من 200 مليار دولار.

والخطوة التركية لها دلالاتها في أسواق المال، اذ تعني اول ما تعني ان تركيا تمتلك فوائضا مالية، وانها ترغب في الدخول الى نادي العمالقة المالكين لصناديق سيادية، وهي الدولة الوحيدة بين دول مجموعة العشرين (G20)، التي لا تمتلك صندوقاً سيادياً.

والصناديق السيادية، هي كيانات استثمارية تتكون من أصول متنوعة، مثل العقارات والأسهم والسندات وغيرها من الاستثمارات، وتختلف قيمها وفقا لاكتناز الدولة.

وتتصدر الولايات المتحدة الأمريكية، عبر صندوقها (Social Security Trust Funds) الصناديق السيادية الدولية بقيمة أصول تبلغ2.8 تريليون دولار، تعقبها اليابان بقيمة 2 تريليون دولار.

ويأتي الصندوق السيادي النرويجي (Government Pension Fund Global) ثالثاً، بقيمة 846.7 مليار دولار، والصين بقيمة 813.8 مليار، والإمارات العربية المتحدة 792 مليار، والكويت 592 مليار، والسعودية 582.4 مليار دولار.

وأظهر تقرير صادر عن معهد صناديق الثروة السيادية (منظمة دولية تدرس صناديق الثروة السيادية حول العالم)، في إبريل الماضي، أن 4 صناديق سيادية تتواجد من منطقة الخليج العربي من ضمن أكبر 10 صناديق حول العالم، مقرها السعودية والكويت وقطر والإمارات. ويبلغ مجموع قيمة أصول أكبر 15 صندوقاً سيادياً في العالم نحو 11 تريليون دولار.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...