الرئيسية / آخر الأخبار / النظام يبدل وجهة التهجير وينذر أهالي المعضمية

النظام يبدل وجهة التهجير وينذر أهالي المعضمية

الرابط المختصر:

المعضمية – مدار اليوم

نسف نظام الأسد الاتفاق المبرم مع أهالي المعضمية، وكذلك ما تبقى من اتفاق داريا، وعاد إلى تهديد أهالي المعضمية إذا لم يخضعوا ويغادروا بيوتهم إلى وجهة غير إدلب، مقترحاً عليهم أحد الخيارين الحدود اللبنانية أو الأردنية.

وخرجت مظاهرة في مدينة معضمية الشام بالغوطة الغربية طالبت بـ “فك الحصار وإيقاف الاعمال القسرية التي يمارسها النظام وداعميه من تهجير للسكان وتطالب الأمم المتحدة بالوقوف على حياد وتطبيق ميثاق الأمم المتحدة والوقوف بوجه التهجير السكاني”

ومنع المقاتلين من الرحيل إلى إدلب، وأرسل العديد من قواته إلى أطراف المدينة، وطالب بتنظيم لوائح بأسماء من يريد المغادرة من سكان المدينة إلى وجهة غير إدلب، ومن اعتمد تسوية وضعه وتسليم سلاحه.

وأعطى النظام مهلة أخيرة لأهالي المعضمية لتسليم أنفسهم دون سلاح، والتوجه إلى حدود الأردن أو لبنان فقط، مهددًا بقصف المدينة وتدميرها بشكل كامل، بالإضافة إلى تسليم قوائم بأسماء الأشخاص الراغبين بالخروج قبل نهاية هذا اليوم.

وقالت مصادر لـ”مدار اليوم”، إن المذيعة في تلفزيون الأسد كنانة  حويجة والتي تلعب دور الوسيط بين نظام الأسد، أن اتفاق داريا المتضمن إخراج المقاتلين من أهالي داريا وكفرسوسة القاطنين في المعضمية إلى إدلب، أصبح من الماضي.

وأفادت حويجة أنه يتعين على المنشقين أو المتخلفين عن الخدمة العسكرية في جيش الأسد، تسليم أنفسهم لتسوية أوضاعهم، حيث سيتم منحهم اجازة لمدة 6 أشهر قبل العودة للالتحاق بالجيش.

وهددت المذيعة أنه في حال رفض شروط النظام، وعدم تطبيقها سيتم اعلان مدينة المعضمية منطقة عسكرية.

تأتي هذه التطورات في المعضمية بالتزامن مع تداول صفحات الموالين لأخبار تفيد بتجهيز الميليشيات الداعمة للأسد، لشن هجوم في ادلب، من أجل فك الحصار عن كفريا والفوعة.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...