الرئيسية / آخر الأخبار / القضاء المجري يحاكم مصورة ركلت لاجئين سوريين قبل عام

القضاء المجري يحاكم مصورة ركلت لاجئين سوريين قبل عام

الرابط المختصر:

وكالات-مدار اليوم أعلنت السلطات الهنغارية (المجر) ان المصورة المجرية، “بيترا لازلو” التي أثارت سخط العالم بركلها اثنين من اللاجئين السوريين، قبل عام، وهي تصور مشاهد هربهم من طوق أمني، ستُحاكم.

وجاء في بيان صادر عن مديرية أمن منطقة “زيغيد” المجرية أن “المحكمة أخلت سبيل مصورة قناة N1TV المجرية، بيترا لازلو”، علماً أن النيابة المجرية أخذت إفادتها وأحالتها إلى المحكمة بتهمة “التخريب”.

وكانت “لازلو” تصور مع مجموعة من الإعلاميين هرب اللاجئين من الشرطة في قضاء “روزكي” على الحدود المجرية ــ الصربية في سبتمبر/أيلول الماضي، عندما قامت بركل فتاة سورية صغيرة، ورجل سوري يهرب من الشرطة وهو يحمل طفله.

وعلّق القضاة على حادثة ركل الرجل أنّ “لازلو ركلت باتجاه رجل كان يحمل طفلاً في يديه، لكن الركلة لم تصله. والرجل الذي كان لا يزال يحمل الطفل سقط، وحاول أحد رجال الشرطة أن يمسكه ويمنعه من السقوط، لكنه فقد توازنه”، ونفت المحكمة أن يكون تصرف المصورة سببه التحيز أو العنصرية.

وعبّرت “لازلو” عن ندمها على ركل اللاجئين الفارين من مطاردة الشرطة المجرية، هذا الأسبوع، وعلّلت تصرفاتها بأنها بسبب الفزع.

وكتبت في رسالة، نشرت على الموقع الإلكتروني لصحيفة “ماجيار نيمزيت”، أنّها “نادمة حقاً على ما حدث. أنا في صدمة مما فعلت وما حدث معي”. وقالت إنها فزعت عندما بدأ مئات المهاجرين بالركض باتجاهها، وأرادت حماية نفسها.

وأضافت: “لست قاسية القلب ولا مصورة تلفزيونية عنصرية تركل الأطفال. أنا امرأة وأم لأطفال صغار، وفقدت عملي منذ ذلك الحين. اتخذت قراراً غير موفق تحت تأثير الفزع”.

وتأتي مقاضاة المصورة المجرية في الوقت الذي يتزايد التوتر السياسي حول أزمة الهجرة إلى أوروبا في المنطقة، وتقوم المجر باستفتاء لمعرفة إن كانت سوف تقبل بحصتها من المهاجرين التي حددها لها الاتحاد الأوروبي في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول المقبل.  بحسب العربي الجديد.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...