الرئيسية / آخر الأخبار / الهدنة الجديدة على طريق سابقاتها.. إتفاق بدون أنياب

الهدنة الجديدة على طريق سابقاتها.. إتفاق بدون أنياب

الرابط المختصر:

إسطنبول-مدار اليوم تضاف في السابعة من مساء اليوم هدنة جديدة الى مسار الهدن العربية والدولية التي عرفتها الازمة السورية منذ خمس سنوات.

وتأتي “هدنة حلب” التي انجزها الامريكان والروس في جنيف يوم الجمعة الماضي كسابقاتها من الهدن التي تفتقر الى انياب تلزم نظام الاسد التقيد ببنودها، حيث سبق له ان تنصّل من جميع تعهداته.

في الثاني من تشرين الثاني 2011 اعلنت الجامعة العربية اتفاقا مع سوريا، تضمن: وقف العنف، والإفراج عن المعتقلين، وسحب الجيش من المدن، وحرية حركة المراقبين العرب والصحافيين.

لكن لم يتم احترام أي من البنود، وفي الأسابيع التي تلت فشل المبادرة علقت الجامعة العربية عضوية سوريا فيها، ثم فرضت عليها عقوبات غير مسبوقة.

وفي مطلع العام التالي 2012، أغلق النظام الباب في وجه أيِّ حلٍّ عربي، وأكد تصميمه على قمع الثورة ضده، في وقت كانت فيه البلاد بدأت تسلك طريق الحرب.

وفي الثاني عشر من نيسان عام 2012 سرى وقف لإطلاق النار بموجب خطة لمبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية كوفي أنان، لكنه لم يصمد أكثر من ساعات. وما لبث أنان أن استقال من منصبه.

في 14 و21 أبريل/نيسان: أجاز قراران دوليان نشر ثلاثين مراقبا، ثم رفع عدد المراقبين إلى ثلاثمئة.

في 16 يونيو/حزيران: أعلن رئيس المراقبين الدوليين “تعليق” المهمة بسبب “اشتداد المعارك”.

فشل الهدن السابقة دفع مجموعة عمل مؤلفة من الولايات المتحدة والصين وروسيا وفرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا وتركيا وجامعة الدول العربية الى الاتفاق في 30 حزيران 2012 على مبادئ مرحلة انتقالية.

في 14 أيلول 2013 أبرمت الولايات المتحدة وروسيا في جنيف اتفاقا حول إتلاف الترسانة السورية من الأسلحة الكيميائية. وجاء الاتفاق بعد هجوم بالأسلحة الكيميائية في ريف دمشق تسبب في مقتل المئات.

واستمرت سلسلة جنيف وصولا الى 22 كانون الثاني 2014 حيث عقدت مفاوضات في سويسرا بين المعارضة ونظام الاسد بضغط من الولايات المتحدة الداعمة للمعارضة ومن روسيا الداعمة للنظام، وانتهت دون نتيجة ملموسة.

وتلتها جولة ثانية انتهت في 15 فبراير/شباط، وأعلن وسيط الأمم المتحدة الأخضر الإبراهيمي -الذي خلف أنان-آنذاك وصول النقاش إلى طريق مسدود.

في 13 أيار: استقال الإبراهيمي بدوره بعد أكثر من عشرين شهرا من الجهود العقيمة. وخلفه في هذا المنصب الإيطالي السويدي ستفان دي ميستورا في تموز. بحسب الجزيرة نت.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...