الرئيسية / آخر الأخبار / حشود طائفية على جبهات حلب

حشود طائفية على جبهات حلب

الرابط المختصر:

حلب – مدار اليوم

كشفت صحيفة “الغارديان” البريطانية أن نحو 5 آلاف مقاتل من الميليشيات العراقية والأفغانية و”حزب الله”، إلى جانب قوات النظام، تجمّعوا في ضواحي حلب استعداداً للهجوم على أحياء المعارضة في حلب المحاصرة.
وقالت الصحيفة إن هذه الحشود تستهدف أحياء السكري والشيخ سعيد والعامرية، وإن الهدف الأساسي بالنسبة للقوات الموالية لنظام الأسد هو تأمين طريق الراموسة لاحكام الحصار على الأحياء الباقية من حلب الشرقية.

وتتزامن هذه المعلومات مع بث قناة “النجباء” العراقية صوراً تُظهر قائد ميليشيات “النجباء” الشيعية، أكرم الكعبي، يتجول في جبهات القتال في ريف حلب الجنوبي، بعد عرضها مشاهد يعود تاريخها إلى أيام قليلة مضت تظهر وصول الكعبي إلى مطار حلب الدولي، ثم انتقاله باللباس العسكري للإشراف على الخطوط الأمامية للقوات في حلب، وسط أغاني طائفية تفيد أن الميليشيا ستحول حلب إلى مدينة “شيعية”.

إلى ذلك، أكد ناشطون أن قوات النظام موزعة على بعض الجبهات، في حين تمسك الميليشيات الشيعية الجبهات الحساسة في حلب، والتي يزيد عددها عن الثلاثين فصيلاً تقاتل في حلب وباقي أنحاء سوريا، وهي تخوض المعارك في الكثير من الجبهات.

ويتواجد “حزب الله” في ريف حلب الجنوبي إلى جانب الميليشيات الأفغانية وحركة “النجباء” العراقية، وفي شمال حلب تسيطر حركة “النجباء” و”حزب الله” و”أبو فضل العباس”، ويتمتع “لواء القدس” بالثقل الأكبر في حندرات حيث تجري معارك عنيفة.

وعلى الرغم من الحشد الطائفي العراقي والايراني والدعم الروسي الجوي، تصطدم محاولات النظام لاستعادة السيطرة على حلب بمقاومة شرسة من فصائل المعارضة في حلب ومحيطها.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...