الرئيسية / آخر الأخبار / استراتيجية تركيا لتعليم السوريين.. بناء مدارس وتأهيل ومنح رواتب للمدرسين

استراتيجية تركيا لتعليم السوريين.. بناء مدارس وتأهيل ومنح رواتب للمدرسين

الرابط المختصر:

انقرة-مدار اليوم تعتزم الحكومة السورية تأهيل 17 ألف مدرس سوري خلال العام المقبل، وأعلن علي رضا مدير عام مديرية التعلّم مدى الحياة التركية، أنه بعد اجتماعات مع منظمات عالمية مهتمة بالواقع التعليمي السوري في تركيا، تم التوصل إلى أن المعلمين سيُعطون راتبا شهريا لا يقل عن 1300 ليرة تركية -تُقارب الحد الأدنى للأجور في تركيا -وأنه سيتم تقديم 10 دولارات كمصاريف نثرية للمدرسة عن كل طالب.

وأضاف رضا أن الحكومة التركية تسعى إلى بناء 500 مدرسة من 25 صف بكلفة 8 ملايين ليرة تركية لكل مدرسة لاحتواء الطلاب المتسربين من المدارس، كما تحتاج تركيا إلى بناء 250 مدرسة جديدة سنويًا لطلابها.

واعلن رضا خلال اجتماع مع الهيئة السورية للتربية والتعليم “عِلم” يوم السبت 24 أيلول/ سبتمبر الماضي، ونشرته “ترك برس” امس ان عدد المتسربين من المدرسة من الأطفال السوريين تجاوز 550 ألف طفل، فيما يذهب إلى المدرسة في العام الدراسي 2016/ 2017 الجديد 340 ألف طالب وطالبة.

وذكر رضا أن عدد الملتحقين بالمدارس التركية من طلاب المرحلة الابتدائية وصل إلى 90 بالمئة، فيما يتناقص عدد الملتحقين بالمدارس التركية تدريجيا حتى يصل إلى 10 بالمئة في المرحلة الثانوية، مضيفا أن نسبة النجاح في الامتحانات الثانوية لا تتعدى 60 بالمئة.

وقال رضا إنه سيتم طباعة 500 ألف كتاب لتعلم اللغة التركية وتوزيعها على المدارس السورية وتخصيص معلمين مختصين بتدريس اللغة التركية في المدارس.

وكانت وزارة التربية والتعليم التركية وقعت وبعثة الاتحاد الأوروبي إلى تركيا، على اتفاقية تتضمن استخدام موارد مالية بقيمة 300 مليون يورو، بهدف دعم عملية دمج الطلاب السوريين المشمولين بالحماية المؤقتة بنظام التعليم التركي.

وذكر معاون مستشار وزارة التربية والتعليم التركية في كلمة له خلال حفل التوقيع الذي نظم في مقر الوزارة بالعاصمة أنقرة، أن الاتفاقية ستمكن الوزارة من توفير دورات تعليمية باللغة التركية لنحو 300 ألف طالب.

كما ستنظم الوزارة دورات تعليمية باللغة العربية لـ 40 ألف طالب، وإعادة 10 آلاف طالب إلى العملية التعليمية، وتقديم دورات تعليمية خاصة لـ 20 ألف طالب.

وأضاف قورت أن الاتفاقية تتضمن أيضًا تزويد نحو 500 ألف طفل سوري بمواد قرطاسية، ووسائل تعليمية، ودعما لشراء الملابس، وتطوير وسائل خاصة لمتابعة المسيرة التعليمية للطلاب السوريين، وعملية دمجمهم في النظام التعليمي التركي، مشيرا أن المشروع سيتم إنجازه خلال عامين.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...