الرئيسية / آخر الأخبار / الروس لا يثقون بنزاهة الانتخابات

الروس لا يثقون بنزاهة الانتخابات

الرابط المختصر:

موسكو – مدار اليوم
أفادت نتائج أول استطلاع شامل أجراها قبل أيام مركز “ليفادا”، أن أغلب المواطنين الروس لا يثقون بنزاهة الانتخابات في روسيا.
و أجاب 10 في المئة فقط من المواطنين الروس، أنهم “واثقون تماماً من نزاهة الانتخابات”، بينما اعتبر 36 في المئة أنها “نزيهة بما يكفي”، وفي المقابل شكك 31 في المئة بنزاهة الانتخابات وقال نحو ثلثهم إنها “ليست نزيهة نهائياً”، واحتار قرابة 20 في المئة في الجواب عن السؤال.

وأظهر الاستطلاع أن 65 في المئة لا يعرفون أصلاً على وجه الدقة حجم تمثيل الأحزاب في البرلمان، ونحو 30 في المئة منهم فقط يقولون إنهم مطلعون بما يكفي على هذا الأمر.

ولا يتوقف انعدام الثقة على الانتخابات، حيث لا يثق الروس بنزاهة السلطة في التعامل مع تبرعات المواطنين، كما أنهم لا يعتقدون أنها ستقوم بأي نشاط يعود بالنفع على المواطن مباشرة.
وفي وقت سابق أجاب أكثر من 76 في المئة في استطلاع عن السياسة الخارجية أنهم يؤيدون بوتين تماماً، ويرون في تحركاته دفاعاً عن روسيا ومصالحها، بينما رفضت الغالبية الكبرى من هذه النسبة ذاتها المشاركة في شكل مباشر أو غير مباشر “التطوع مثلاً أو حتى تقديم عون مادي أو تبرعات”، في جهود “الدفاع عن مصالح روسيا”، وهذا ما يؤكد إنعدام الثقة بنزاهة السلطة.

وفي هذا السياق، انقسم الروس إلى جزءين متساويين تقريباً عندما طرح عليهم سؤال: هل تتوقعون تحسناً في أوضاعكم بعد الانتخابات؟ جاءت النتيجة لا : 46 في المئة ونعم: 45 في المئة.

قال ليف غودكوف رئيس مركز «ليفادا» إن النتائج دلت إلى عزوف الروس عن الاهتمام بالسياسة، وأن أموراً كثيرة أخرى تشغل بالهم أكثر. وهو ما أظهره بوضوح تراجع معدلات الإقبال على الصناديق هذا العام بالمقارنة بكل الانتخابات التي جرت في سنوات سابقة. علماً أن لجنة الانتخابات المركزية أعلنت أن نسب الإقبال في عموم روسيا بلغت 48 في المئة بينما شككت المعارضة في الرقم وقالت إن نسب الإقبال الحقيقية لم تتجاوز 25 في المئة.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...