الرئيسية / آخر الأخبار / مصطفى اللباد: بوتين يقود روسيا نحو الكارثة

مصطفى اللباد: بوتين يقود روسيا نحو الكارثة

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرابط المختصر:

وكالات-مدار اليوم يرى “جورج فريدمان”، أحد أكثر الاستراتيجيين الأميركيين انتشاراً، أن روسيا شارفت على نقطة الافتراق بين الانطباع الذي يحاول الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” ترسيخه، والواقع المظلم الذي يريد التعمية عليه، بحيث تتجه روسيا إلى “شتاء قارس”.

ويتابع “مصطفى اللباد” في مقال نشرته “القبس” عرض وجهة نظر “فريدمان” بأنه حين تنعقد المقارنة بين سقوط الاتحاد السوفيتي في مطالع التسعينات من القرن المنصرم لابد أن يحضر إلى الأذهان سقوط أسعار النفط في الثمانينات، ومعها سباق التسلح الذي أشعله رونالد ريغان، وقضى على روسيا اقتصادياً في النهاية.

ويعتقد فريدمان أن روسيا أكثر ضعفاً الآن في عام 2016 من السوفييت في عام 1990، وأن السقوط قادم لذلك.

ويعتبر جورج فريدمان، أن ظاهرة روسيا ــ بوتين 2016 تشبه ظاهرة الاتحاد السوفيتي عام 1980، ما إن لاح خطره على العالم بشدة حتى انهار بعدها بعقد من السنين.

على المنوال ذاته يعتقد فريدمان أن روسيا أضعف كثيراً مما يحاول بوتين أن يظهره للعالم، وأن مشكلتها الحقيقية تكمن في الاقتصاد. وإذ تشكل موارد الطاقة نسبة معتبرة من الميزانية الروسية، فإن سعر النفط تراجع منذ عام 2014 بشدة. وتقول الأرقام إن احتياطيات روسيا، البالغة 91 مليار دولار في سبتمبر 2014، ستتبخر مع نهاية العام المقبل 2017.

ويشير اللباد الى انه يفوت على المفكرين بالأماني الخاصة بسقوط روسيا رغم الحجج الوجيهة، أن أميركا لا تملك الآن قيادة مثل رونالد ريغان وقت سقوط الاتحاد السوفيتي، كما أن الشعب الروسي يصدق فلاديمير بوتين و “البوتينية” الآن أكثر بكثير مما كان يصدق حكامه أمثال “يوري أندروبوف” و”قسطنطين تشيرننكو” و”ميخائيل غورباتشوف” في نهاية الحقبة السوفيتية.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

اليونيسف: وفاة طفلين في مخيم “الركبان” بسبب البرد ونقص المساعدات

مخيم الركبان – مدار اليوم أكد المدير الإقليمي لليونيسف في منطقة الشرق ...