الرئيسية / آخر الأخبار / بعد صمودهم بوجه الأسد مقاتلو داريا هدف لـ”جبهة فتح الشام”

بعد صمودهم بوجه الأسد مقاتلو داريا هدف لـ”جبهة فتح الشام”

الرابط المختصر:

ادلب – مدار اليوم

لم يشفع لمقاتلي دارايا صمودهم الأسطوري بوجه نظام الأسد وميليشيا “حزب الله”، حيث قامت “جبهة فتح الشّام” باعتقال 10 عناصر من “لواء شهداء داريا” أمس الأربعاء على حاجز لها في بلدة “أطمة” بريف إدلب، بتهمة “الردة” لتعامل اللواء مع غرفة أصدقاء سوريا في تركيا “الموم”.

 وأكد ناشطون أن “جبهة فتح الشام” قامت بإطلاق سراح المقاتلين العشرة  بعد مصادرة سيارتين محملتين بالسلاح والذخيرة، ولفتوا إلى أن الجبهة تريد فرض ضريبة على “لواء شهداء داريا” تقدر قيمتها بـ25% من السلاح والذخيرة التي يتسلمها من أي جهة.

وتحفّظت قيادة لواء “شهداء داريا” عن التصريح فيما يخص اعتداء “فتح الشام” عليها، بينما أكد المتحدث الاعلامي باسم المجلس المحلي لمدنية داريا فادي الدباس عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”، أن “من اختطف من شباب داريا هم تحديدا من خاض كل معاركها لأربع سنوات، وأجسادهم شاهدة”.
ويأتي اعتداء “جبهة فتح الشام” على اللواء القادم من “داريا”، في وقت يتحفظ فيه الأخير عن الانضمام إلى أي فصيل في الشّمال السوري، بالرغم من تواصل قادة من كبرى الفصائل في الشمال مع قيادة اللواء؛ من أجل استقطابه.
وكان “لواء شهداء داريا” أعلن قبل عدة أيام عن تجهيز مقاتليه لبدء معارك ضد قوات النظام في حلب وغيرها من الجبهات، بعد صمود طويل في “داريا” بريف دمشق انتهى بخروج المقاتلين إلى إدلب.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

حملة في لبنان تنتهي بتخريب ممتلكات السوريين

  عرسال – مدار اليوم اعتدى العشرات من الشباب اللبنانيين اليوم الاثنين، ...