الرئيسية / آخر الأخبار / كفريا والفوعة تسرق صور مجزرة حاس لتتهم المعارضة بارتكاب مجازر بحق اطفالها

كفريا والفوعة تسرق صور مجزرة حاس لتتهم المعارضة بارتكاب مجازر بحق اطفالها

الرابط المختصر:

مدار اليوم – محمد صبيح نسبت صفحات اخبارية خاصة ببلدتي “كفريا والفوعة” المواليتن لنظام الأسد، صور تعود أطفال قتلوا في بلدة حاس في ريف ادلب الجنوبي إلى نفسها.وقالت انها صور من مجزرة ارتكبت بحق اطفال كفريا والفوعة جراء استهداف البلدتين بالصواريخ من قبل مقاتلي المعارضة. واتهمت شبكة اخبار كفريا والفوعة، جيش الفتح بارتكاب مجزرة بحق مجزرة بحق اطفال البلدتين المحاصرتين، جراء استهدافهم بالقذائف وصواريخ الغراد، ونشرت صور ادعت أنها لاطفال البلدتين قتلوا جراء القصف الذي يطالهم، على الرغم من أن الصور تعود لاطفال قتلوا في مجزرة حاس بتاريخ 26 ايلول الماضي، اثناء استهداف الطيران الروسي تجمع مدارس، والتي راح ضحيتها عشرات الطلاب. يذكر ان بلدتي كفريا والفوعة المواليتين، تتعرضان لقصف براجمات الصواريخ وصواريخ الفيل والغراد من قبل كتائب الثوار، منذ 3 ايام حتى لحظة تحرير الخبر، رداً من كتائب الثوار على طيران الاسد وحليفته روسيا بحق المناطق والبلدات المحررة في ادلب والتي اوقعت عدة مجازر راح ضحيتها عشرات القتلى على مدار الايام الثلاثة الماضية. ويؤكد مقاتلو المعارضة على أنهم يستهدفون أماكن تجمع قوات الأسد وميليشياته، ويتحاشون استهداف المناطق السكنية، على عكس ما يفعل النظام وداعميه من الميليشيات الطائفية والطيران الروسي.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...