الرئيسية / آخر الأخبار / بوتين عطل احتفالات الأسد في حلب وألغى “خطاب النصر”

بوتين عطل احتفالات الأسد في حلب وألغى “خطاب النصر”

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

عطلت روسيا إحتفالات نظام الأسد في رأس السنة بحلب،  وألغت “خطاب النصر” الذي كان من المقرر أن يقوم بشار الأسد بإلقائه خلال زيارة حلب في عيدي الميلاد ورأس السنة.

وأكدت مصادر عربية، أن الأسد كان ينوي إلقاء خطاب بالمدينة يعلن فيه “الانتصار على الإرهاب والتطرّف”، والتأكيد أن تحرير حلب ليس سوى خطوة أولى على طريق استرجاع النظام لسيطرته على كل الأراضي السورية، وأن معارك أخرى ستدور من أجل استرجاع إدلب ودير الزور والرقّة، إلا أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ألغى هذه التحضيرات. حسب صحيفة “العرب”.

وأوضحت المصادر أن من بين الأسباب التي دفعت القيادة الروسية إلى منع بشار الأسد من التوجّه إلى حلب التزامات قطعتها موسكو لأنقرة، التي لم تمانع بدورها تحقيق “الانتصار” باسترجاع الأحياء التي كانت تحت سيطرة المعارضة في حلب أواخر العام 2016.

وتتسعى روسياً  قبل أيام قليلة من تسلم الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب لمهماته، للإمساك كلياً بالورقة السورية ومنع الأسد من القيام بأي مناورات يظهر عبرها أن الورقة الإيرانية ما زالت تسمح له بإقامة توازن بين موسكو وطهران، خاصة في ظل العداء الشديد الذي أظهره ترامب للايرانيين.

ومن الواضح  أن تدخل موسكو لمنع إلقاء الأسد لـ”خطاب النصر” من حلب يظهر مدى جدية الرئيس الروسي في التشديد على أن قرار الحرب والسلم في سوريا روسي دون أي منازع، وأن الشراكة الروسية التركية جدية وهي قاعدة لمقاربة بوتين للمسار السوري.

 

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...