الرئيسية / آخر الأخبار / رسائل “الحشد الشعبي” المحلية والإقليمية عبر مناورات الأنبار

رسائل “الحشد الشعبي” المحلية والإقليمية عبر مناورات الأنبار

الرابط المختصر:

وكالات_مدار اليوم

بدأت ميليشيات”الحشد الشعبي” ،ليل الجمعة-السبت، مناورات عسكرية قرب الحدود مع السعودية، هي الأولى من نوعها منذ  تأسيسها في حزيران 2014.

وقال مصدر في وزارة الداخلية العراقية، إن ميليشيات في “الحشد الشعبي” تشارك في هذه المناورات، قرب الصحراء الواقعة على الحدود السعودية، مبيناً أن مقاتلين من ” النجباء”، و”عصائب أهل الحق”، و”كتائب حزب الله في العراق”، يشاركون فيها على استعمال الصواريخ والهاون.

ويقول الجيش العراقي إن انطلاق أية مناورة عسكرية في صحراء الأنبار الشاسعة من شأنه أن يعزز الأمن في المحافظة، مشيراً، إلى أن “الحشد الشعبي” أصبح مؤسسة عسكرية رسمية، مثل جهاز مكافحة الإرهاب، ولا يمكن السماح لأحد بوصفه بالمليشيا.

“الحشد الشعبي قوة موازية للجيش العراقي:

ويرى مراقبون أن مليشيات “الحشد الشعبي” تحاول طرح نفسها كبديل للقوات العراقية، والتي عجزت طيلة الفترة الماضية عن ضبط الأمن في صحراء الأنبار مرجحين أن تكون “المناورات العسكرية  لسببين: الأول داخلي وهو التهيؤ لخوض معركة قريبة، والثاني ذو بعد اقليمي، قد يمثل رداً على مناورات مماثلة، أو تحدياً لوصف الدول المحيطة بالعراق لفصائل “الحشد الشعبي” بالمليشيات

ثبات الموقف السعودي حيال قضايا المنطقة:

وأعلن رئيس مركز “الشرق الأوسط للدراسات السياسية” اللواء أنور عشقي بأنّ السعودية ماضية في سياستها في المنطقة ولن تكترث لأي تهديدات خارجية من أي جهة كانت، فهي كثيرة وليس الأولى من نوعها ولا تزال متسمرة بحقها.

ونددت السعودية عبر وكيل الحرس الوطني السابق عبد العزيز التويجري بهذه المناورات معتبرةً، إياها استفزازأ إيرانياً قبيحاً، داعيةً جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي لاستنكارها.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...