الرئيسية / آخر الأخبار / اطباء بلا حدود تتهم روسيا ونظام الأسد بقصف المشافي في سوريا

اطباء بلا حدود تتهم روسيا ونظام الأسد بقصف المشافي في سوريا

"أطباء بلا حدود" تطالب بفتح تحقيق حول استهداف مشفى لها في سوريا
الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

وجهت منظمة أطباء بلا حدود إتهامها لروسيا ونظام الأسد بتنفيذ هجمات ممنهجة على المستشفيات في سوريا، وقصف مستشفيين في ادلب شمال شرق البلاد.

وقال المدير المساعد لأطباء بلا حدود، بيار منديهارات، “ليس هناك إثبات قاطع، بل عدد من الأدلة القائمة على قرائن تعزز فرضيتنا”، مضيفا “كنا مقتنعين بمسؤولية القوات النظام والقوات الموالية لها”.

وتابعت المنظمة في تقريرها، أنه في الـ15 من فبراير/شباط 2016 أصابت “أربع ضربات” مستشفى تدعمه “أطباء بلا حدود” في محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة الفصائل المعارضة، فقتل 25 شخصا وأصيب 11 بحسب حصيلة أعلنتها المنظمة آنذاك، كما تعرض المستشفى العام في معرة النعمان على بعد ستة كيلومترات للقصف في وقت لاحق من اليوم نفسه، في هجوم ما زالت حصيلته البشرية مجهولة.

وأظهرت لقطات منها بعد تكبيرها، حسب المنظمة أنها ضربات محددة الأهداف، واستعان المركز بصور الأقمار الاصطناعية لتحديد الموقع الدقيق للقطات، فيما دقق في مقاطع الصوت للاستماع إلى تعليقات شهود أو دوي الطائرتين المعنيتين.

ونقلت المنظمة عن متحدث باسم مركز “فورنسيك اركيتكتشر” البريطاني للأبحاث، أن تسجيلات فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي كشفت وقوع هجمات ممنهجة على مستشفيات نفذها الجيش الروسي وفقوات الأسد، وحلل مركز الأبحاث حوالي عشرة تسجيلات فيديو منشورة على شبكات التواصل.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ارتفاع حصيلة هجوم حفل مانشستر إلى 22 قتيلاً

وكالات _ مدار اليوم أعلنت الشرطة البريطانية إن 22 شخصا على الأقل ...