الرئيسية / آخر الأخبار / ارتفاع نسبة الخلافات الإرثية بين الأقارب في سوريا

ارتفاع نسبة الخلافات الإرثية بين الأقارب في سوريا

الرابط المختصر:

دمشق _ مدار اليوم

كشفت مصادر قضائية بدمشق، أن الخلافات الإرثية في سوريا بين الأقارب ارتفعت بنسبة 50%، وأن 15 حالة تستقبلها العاصمة شهرياً، معتبرة أن النسبة كبيرة جداً مقارنة بما قبل عام 2011، والتي كانت لا تتعدى الحالتين في الشهر.

وأوضحت المصادر  لصحيفة “الوطن” التابعة للأسد، أن السنوات الست الأخيرة شهدت ارتفاعاً بمعدل الخلافات الإرثية، وذلك لأن الكثير من الأشخاص، استغلوا سفر أقاربهم ليحرموهم الميراث فيسارعوا إلى تقسيم التركة ولو كان صاحبها ما زال حياً.

وبينت المصادر للصخيفة، أن هناك معاملات تستقبلها المحاكم حول تقسيم التركة والخلافات، تصل إلى التهديد المباشر بين الأقارب والقطيعة الشديدة، مضيفةً أن علم الفرائض  وضع ضوابط وحدود للمسائل الميراثية لدرجة أنه لا يمكن أن يظلم أحد.

وأشارت المصادر إلى أن هناك من يتعمد حرمان الإناث من الميراث وتهديدهن في حال طالبن بحقهن، مؤكدة أن هؤلاء بعيدون عن الشريعة والقانون، باعتبار أن للأنثى نصيباً من الميراث ،وهو حق لها لا يستطع أحد أن يمنعها منه.

واعتبرت المصادر أن الرادع الديني والأخلاقي عند الورثة غاب، لدرجة أن الكثير منهم لم يعد يهمهم صلة القرابة مهما كانت درجتها بينهم، معتبرة أن هذا الأمر من أخطر الآفات التي تهدد المجتمع السوري.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...