الرئيسية / آخر الأخبار / السعودية تناقش ترحيل 5 ملايين مقيم غير نظامي في المملكة

السعودية تناقش ترحيل 5 ملايين مقيم غير نظامي في المملكة

الرابط المختصر:

الرياض – مدار اليوم

يناقش مجلس الشورى في السعودية تكوين لجنة في وزارة الداخلية لترحيل 5 ملايين أجنبي مقيمين في المملكة بطريقة مخالفة، ووضع نظام لمكافحة الهجرة الاستيطانية غير المشروعة إلى المملكة.

وقال عضو مجلس الشورى ومقدم المقترح الدكتور صدقة فاضل في تصريحات صحفية، إن هدف المشروع هو مكافحة “الهجرة” غير الشرعية التي تتعرض لها المملكة عبر عدة طرق، منها طلبات الزيارة للأقارب أو السياحة الدينية أو العمل النظامي، إلى أنها تتحول إلى “استيطان”، وهو الأمر الذي لا تشرعه قوانين المملكة، والقوانين الدولية.

وأوضح فاضل “نجح جزء كبير من هؤلاء في البقاء لعقود، وتوالدوا وتكاثروا بشكل يثير الذعر والاستغراب، إنهم بمثابة شعب دخيل، يحاول أن يفرض نفسه في هذه البلاد، ليس عبر الغزو والاحتلال، بل عبر التسلل وكسر القوانين والتخفي”.

وحذر مقدم المقترح من أن المملكة قد تجد نفسها في المدى الطويل مضطرة ربما تحت ضغوط دولية لقبول هؤلاء في ما وصفه بـ”الطيف السعودي المميز”، وهو ما سيكون له أبعاد سياسية واقتصادية واجتماعية وأمنية سلبية وبالغة الخطورة، خاصة وأن المهاجرون هم ” بشر من أسفل السلم الاجتماعي في بلدانهم” حسب وصف الدكتور السعودي، الذي اعتبر أن “السعودية لم تجنِ من هجومهم الضاري هذا عليها سوى الأذى والضرر”.

وفي ذات الوقت، أكد فاضل أن هذا المقترح لا يستهدف كافة “الأجانب” بل انه يحدد من وصفهم بـ”شذاذ الآفاق”، ويقول “هناك مقيمون كثر أفادوا بلادنا واستفادوا منها، وبعضهم أصبح بإمكانه طلب الجنسية بعد صدور نظام الجنسية الجديد، الذي يتيح للمميزين (إيجاباً) فرصة التجنس، أما الذين يملأون شوارعنا وأزقتنا قذارة وجرماً ورعباً، فلا أهلاً ولا سهلاً”.

وطالب فاضل بأن تتواصل حملات مداهمة “أوكار المهاجرين غير الشرعيين” من حين لآخر، وأن يتم ترحيل من يوصفون بـ”المتخلفين”، مؤكداً على “ألا يبقى في البلاد من أجانب سوى العدد الذي تحتاج إليه البلاد بالفعل، ويمثل الحد الأدنى المطلوب”.

والجدير بالذكر، أن المهاجرين من دول شرق أسيا وافريقيا وحتى معظم الدول العربية، يشكلون أكثر من ثلثي الأيدي العاملة في السعودية، خاصة في تلك المهن التي توصف بـ”المهن الدنيا” في المجتمع والتي يرفض السعوديون العمل بها، كما تشكل الضرائب التي يدفعونها جزء من اقتصاد المملكة، بالاضافة إلى أنهم يدفعون شهريا للكفيل السعودي مقابل منحهم الأوراق الرسمية، وبلك يشكلون مصدر دخل لشريحة واسعة من السعوديين.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...